الرئيسية / اخبار منوعه / مسنان يلقيان مصرعهما ببئر مكشوفة في شفا الطائف

مسنان يلقيان مصرعهما ببئر مكشوفة في شفا الطائف

456488

 

لقي مواطنان مصرعهما غرقاً في “بئر”، تفتقد أبسط وسائل السلامة المدنية بمزرعة بوادي ذي غزال التابع لمركز الشفا السياحي (وادي السيل)، وذلك بمزرعتهما.
 وأوضح المتحدث الإعلامي بالإدارة العامة للدفاع المدني بمحافظة الطائف، العقيد ناصر بن سلطان الشريف، أن عمليات الإدارة العامة للدفاع المدني بمحافظة الطائف تلقت الساعة 16:40 بلاغاً عن سقوط شخص في بئر بوادي ذي غزال بمنطقه الشفا.
 وأضاف “الشريف”: تم تحريك الفرق اللازمة للموقع، واتضح أن الحادث عبارة عن سقوط شخصين، الأول يبلغ من العمر ٦٠ سنة، كان يقوم بتفقد ماتور يعمل على شفط الماء من داخل البئر، التي يبلغ قطرها ٥ أمتار، وعمقها ١٥ متراً، وبها ماء بارتفاع مترَيْن، وأثناء تفقده الماتور وهو على فوهة البئر سقط داخلها، وشاهده أخوه البالغ من العمر ٥٥ عاماً، ولحق به لإنقاذه.
وأردف: “الشريف” بأنه أثناء وصول فريق الإنقاذ وجد شخصين آخرين على فوهة البئر في طريقهما إلى النزول، وتم منعهما ومباشرة الحالة من قِبل فريق الإنقاذ، وتم إخراج الشخصين من البئر وقد فارقا الحياة.
وأوضح أن البئر يوجد بها أربعة مواتير لشفط المياه، وبداخلها أدخنة كثيفة بسبب نواتج مواتير الشفط، وقد تعرض اثنان من رجال الإنقاذ لاختناق من كثافة الأدخنة داخل البئر، وتلقيا الإسعافات الأولية في الموقع، ونُقلا للمستشفى للاطمئنان على صحتيهما، وخرجا بصحة جيدة – ولله الحمد -.
 الدفاع المدني يرفع تعازيه إلى أسرتَيْ المتوفيَيْن سائلين المولي – عز وجل – أن يرحمهما، وأن يسكنهما فسيح جناته.
 وتحذر الإدارة العامة للدفاع المدني من خطورة مواتير شفط المياه وما ينتج منها من أدخنة سامة، تُفقد الإنسان قدرته على التصرف، مبينة أن المواقع التي تنتشر فيها الأدخنة، خاصة الآبار وخزانات المياه، مواقع خطرة، والتعامل معها يحتاج إلى أجهزة تنفس ومعدات وقاية، وأن عمليات الإنقاذ بدون معدات الوقاية تُعتبر مغامرة لا تُحمد عقباها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *