الرئيسية / مـنـوعـات / صحيفة بريطانية تتساءل: كيف يصوم «المسلمون» في بلاد لا تغرب فيها الشمس؟

صحيفة بريطانية تتساءل: كيف يصوم «المسلمون» في بلاد لا تغرب فيها الشمس؟

ramadan-3

حاولت صحيفة “إندبندنت” البريطانية الإجابة عن سؤال يتعلق بالمسلمين الذين يعيشون في بلدان لا تغرب فيها الشمس، أو حتى نادراً ما تغرب فيه؟

ونشرت الصحيفة تقريراً سلطت فيه الضوء على صيام المسلمين فش شهر رمضان بالدول التي تستمر فيها الشمس لمدة تزيد على 23 ساعة في اليوم.

وذكر التقرير أن ثمة بلدان، مثل فنلندا، لا تغرب فيها الشمس سوى لفترة زمنية بسيطة جداً لا تتجاوز الـ 55 دقيقة في اليوم في هذا الوقت من العام، مضيفاً أن هذا الوقت يتزامن مع شهر رمضان المبارك الذي يمسك فيه المسلمون فيه عن الطعام والشراب من الفجر إلى غروب الشمس.

وأوضح التقرير أن المسلمين الذين يعيشون في الدائرة القطبية يمرون ببعض الظروف الصعبة التي تفرض عليهم تحديات خلال الشهر الكريم في الوقت الذي تصل فيه الفترة التي تشرق فيها الشمس إلى 24 ساعة تقريباً.

وأوضح التقرير أن زهاء 22% من سكان العالم، أو ما يعادل 1.6 مليار، يمارسون عبادة الصوم في شهر رمضان.

وأشار التقرير إلى أن مناطق، مثل إقليم لابلاند وفنلندا والسويد من الممكن أن تشهد غروباً طفيفاً للشمس، أو حتى لا تشهد غروباً على الإطلاق، خلال شهور الصيف.

واستشهد التقرير بتجربة إحدى الأسر التي تعيش في شمالي فنلندا في شهر رمضان، حيث تغرب الشمس لمدة لا تتجاوز الـ 44 دقيقة.

وقال محمد: “يبدأ الصوم في تمام الساعة 1:35 في الصباح الباكر، وينتهي في الساعة 12:48 في المساء؛ ولذا فإن الصوم سيستمر لمد 23 ساعة، و5 دقائق. ولا يصدق أصدقائي وأسرتي وأقاربي الذين يعيشون في بنجلادش أننا نصوم هنا لمدة تزيد على 20 ساعة”.

وأضاف محمد: “ولذا فإنهم وعندما نخبرهم أننا نصوم رمضان في فنلندا لمدة 23 ساعة، أو 22 ساعة ونصف ساعة، فإنهم يقولون: هذا شيء لا يمكن تصديقه، كيف تستطيعون القيام بذلك؟”.

وتابع:” لكن وعلى أية حال، فإننا نشكر الله على أنه قد أمدنا بالقدرة على الصيام في تلك الظروف العصيبة”.

وأفاد محمد أن المسلمين الذين يقطنون في بلدان مجاورة بظروف مشابهة من حيث شروق وغروب الشمس قد نجحوا، عبر وسائل أخرى، في التكيف مع تلك الظروف، موضحاً: “معظم المسلمين الآخرين الذين يعيشون في لابلاند يفضلون اتباع التوقيت المعمول به في الشرق الأوسط؛ إذ إنهم يحذون حذو أقرب دولة إسلامية لهم، تركيا”.

وبالنظر إلى المكان الذي يعيش فيه الشخص، يمكن أن يستمر الصوم في رمضان بالنسبة للأشخاص الذين يعيشون في المملكة المتحدة فترة تتراوح ما بين 16 و19 ساعة يومياً.

وتتباين أوقات وتواريخ رمضان، وكذا فترة الصوم سنوياً؛ ويتوقف ذلك على التقويم العربي الذي تحدده الدورة القمرية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *