الرئيسية / مـنـوعـات / حبس شاب امريكي يسرق صور عارية للفتيات ويهددهم

حبس شاب امريكي يسرق صور عارية للفتيات ويهددهم

حبس شاب امريكي يسرق صور عارية للفتيات ويهددهم

1

اصدرت محكمة اميركية حكما بسجن طالب اميركي 18 شهرا بتهمة قرصنة اجهزة الكمبيوتر الخاصة بعدد من الفتيات للاستيلاء على صور عارية لهن هددهن بنشرها، وفق ما افاد مصدر قضائي.

وقام جاريد جيمس ابرامز (20 عاما) بتسليم نفسه طوعا لمكتب التحقيقات الفدرالي الاميركي (اف بي آي) في ايلول/سبتمبر الماضي واقر بانه مارس ابتزازا على الفتيات اللواتي طلب منهن خدمات لقاء عدم نشر صورهن العارية.

الطالب الذي قام بقرصنة 150 حسابا شخصيا على الانترنت، اقر بذنبه بتهمتي الابتزاز والقرصنة.
وبحسب الادعاء، فإن الصور، وبعضها عارية، سرقت من كاميرات تصوير على الانترنت. والضحايا كن في كاليفورنيا لكن ايضا في مولدافيا وكندا وروسيا. واحدى هؤلاء الفتيات هي كاسيدي وولف (18 عاما) الفائزة بلقب ملكة جمال الولايات المتحدة للمراهقات في اب/اغسطس الماضي.

واتصلت وولف بالمحققين في اذار/مارس 2013 بعد تلقيها رسائل الكترونية تتضمن تهديدات وتحوي صورا تظهرها عارية.
واكد مرسل هذه التهديدات انه سينشر الصور “اينما كان على الانترنت”، الا اذا وافقت الفتاة على ارسال تسجيلات فيديو لها وعلى التحادث عبر خدمة سكايب لخمس دقائق او ارسال صور لها “بنوعية جيدة”.

وكتب في التهديد “اذا لم تقومي بأي من الامور المذكورة اعلاه، سانشر الصور (…) وحلمك بأن تصبحي عارضة ازياء سيتحول الى ممثلة افلام اباحية”.

وجاء في الادعاء انه “في وقت باتت فيه الات التصوير الرقمية وحسابات البريد الالكتروني وشبكات التواصل الاجتماعي تحوي اكثر التفاصيل حميمية في الحياة اليومية، يصبح اثر هذا النوع من القرصنة والابتزاز اكثر اهمية”.

واضاف الادعاء “في بعض الحالات، هذا النوع من التصرف المنحرف يمكن ان يقلب حياة الضحايا”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *