مسجات دينية وحلوة جدا

سَتشرُقُ الشَّمسُ يَومًا بِلا وَجع أو ألَم ، وسَنحيا مِن جَديد

أن تملأ قلبك بحُبِ الله ، وتسعى لرضاه ، وقربه ، هذا يعني أنّك تعيش في الحياة السّعيدة :”)

ما أجمل الطريقَ الذّي ينتهي إليك يا “الله”،
كلّما سلكته بعد ذنبٍ أرتكبه أجد السبيل مُمهّدًا، والرّياضَ مُنبسطةً،
وريحَ القرب منكَ لا تعدلها ريحٌ طيّبةٌ ممّا مرّ على الأرض منذ فُطرت

إذا داهمكَ أمرٌ يدق الجبال، فتذكر.. أرحنا بها يا بلال

بنينا لدنيانا حتى فاقت حدود الكلام
وترقرق أمرُ ديننا حتى نسينا درب الأمآن

كن انسانا إذا ما ذهبت بكت عليكَ الأرض
, وذكرتك القلوبْ في كلِ رفعة يد

* أتحبين ؟ نعم ..
أحب دعوات السحر ، أهلي وطهر البشر ، صحبي والمطر ، أحب تغريد الطير فوق أغصان الشجر

إذا أردت أن تحيا حياةً حلوة المحيا ،
فلا تحسد ولا تحقد ولا تأسف على الدنيا*

ليس عليك أن ترُد الجميل ، ولكن كُن أرقى من أن تُنكره

* السعادة لاتعني الحياة الكاملة .. بل تعني أنك قد قررت غض البصر عن النواقص
، فلو كانت الدنيا مثما نريد لما تمنينا الجنة ❤

كل حزُن يزيد , ويتكاثر حين : نَحكيه !
الحزُن الذي نرويه لـ ( الله ) ؛ فقط هو الذي يتقلّص ويختفي

الحياة بالقُرب من الله:
تَجعل منّا أُناس سُعداء حدَّ الرضا ، مُتفائلين حدَّ أن تخضّر الحياة في أعيننا

حقيقةً لا أدري متى يحين الوداع
لكنّي أرجو هِمةً تُزوِدُ لي المتاع!

إننّا طيبونْ أكثر مما يجبْ , ولهذا نسمحْ لأنفُسنا أن
نكونَ وحيدين في غيابِ الأصدقاء !

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *