الرئيسية / مـنـوعـات / ما معنى تكبيرة الاحرام

ما معنى تكبيرة الاحرام

ما معنى تكبيرة الاحرام

شرع الله سبحانه وتعالى العديد من النظم والإحكام التي لا تقوم العبادات إلا بها، وإحدى الركائز الرئيسية التي شرعها الله، والتي لا تقوم الصلاة إلا بها ” تكبيرة الإحرام” وتُعرف هي فاتحة الصلاة، والركيزة الأساسية التي لا تقوم إلا بها، وهي الركن الثاني للصلاة بعد النية، ويكون لفظها بأن يقول المصلي “الله اكبر” ولا يجوز أن يقول غيرها، كما قال رسول الله-صلى الله عليه وسلم: (مِفْتَاحُ الصَّلاةِ الطُّهُورُ وَتَحْرِيمُهَا التَّكْبِيرُ ، وَتَحْلِيلُهَا التَّسْلِيم)، ويتضح من الحديث إن قوام الصلاة بتكبيرة الإحرام.
وكما سلف ذكره، فتكبيرة الإحرام ركن أساسيا للصلاة، لا يدخل العبد في الصلاة إلى بها، ولا تصح إلى بقولها جهراُ لا نيةُ، وتضح بروز التسمية من التحريم، ولا تعني التحريم بمعنى حجب ما هو محرماً على الإطلاق، بل المُراد هنا منع كل شيء كان مباحاُ أثناء الصلاة من مأكل ومشرب وغير ذلك، وان الإشهار بالصلاة والدخول في حرمتها يكون بتكبيرة الإحرام.
ومن الأخطاء التي قد يقع فيها البعض عند قول تكبيرة الإحرام، أولها: الخطأ بغير معنى، كالذي يمد الهمزة فتصبح استفهاماً، أو الذي يمد الباء فتصبح بمعنى “طبل” ولا تصح تكبيرة الإحرام في هذا المعنى، وهو غير جائز شرعاً، لأنه يحيل المعنى من التفصيل إلى الحجب بالاستفهام والتهكُم، وثانيها: خطأ لا يغير المعنى على الإجمال، لو نصب معنى لفظ الجلالة، أو ربما أطال في مد الإلف.
ومن الأعمال المستحبة عند الدخول في تكبيرة الإحرام، أن يرفع العبد يديه، بحيث تكونا بمحاذاة منكبيه، ثم يقول “الله اكبر” وهذه الرفع هو سنة مؤكدة.
إن تكبيرة الإحرام هي أول ركن في الصلاة، وتكون في حال القيام، ثم يستقبل القبلة ويكبر تكبيرة الإحرام، ويعقد النية بدعاء الاستفتاح مستعيذاً من الشيطان الرجيم، ومن ثم يُشرع بقراءة فاتحة الكتاب.
وكان للإمام النووي رحمه الله رأي جامع حول تكبيرة الإحرام، حيث فال “يجب الاحتراز في التكبيرة عن زيادة أو تغير المعنى، فأن قال: أكبر، بمد همزة بمقدار مرتين، أو قال: الله أكبر، لا يصح تكبير المعنى، وأما رفع اليدين في الصلاة، فقد أجمع الفقهاء على هذا بحكم السنة، وانه كما روي عن النبي صلى الله عليه وسلم كان يرفع يديه في الصلاة، وهنا يدل على مشروعيتها ، وقد اجمع العلماء على ذلك.
ومن الصعب جداً أن يجهل الإنسان فضل تكبيرة الإحرام، وان لا تكون مألوفة لديه، بحيث يرى المصلين من حوله يعلنون ذلك وهو لا يدُرك ما يقولنه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *