الرئيسية / مـنـوعـات / ما هو حكم الحج

ما هو حكم الحج

ما هو حكم الحج

تعتبر فريضة الحج فريضة سامية عند المسلمين و فريضة مقدسة و خصوصاً لأنها تصادف مرة واحدة في السّنة من كل شهر ذو الحجة ، و تبدأ أداء فريضة الحج في الأيام العشرة الأولى من شهر ذو الحجة ، حيث يتوافد حجاج بيت الله الحرام من كل بقاع الدنيا العربيّ و الأعجميّ لأداء فريضة الحج ، و أرتبطت فريضة الحج بعيد الأضحى المبارك الذي ينتظره المسلمين و يشتاقون إليه في العاشر من ذي الحجة .

حكم الحج في الاسلام واجب لمن استطاع و لمن اقتدر كما قال الله تعالى في كتابه الكريم في سورة آل عمران ( وَلِلّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً( ، تدل الآية الكريمة على أن يكون الحج بشرط الاستطاعة بدون تكلّف ، لذلك يسّر الله تعالى على المسلمين في أداء هذا الركن الذي يعتبر من أركان الإسلام الخمسة حكم الوجوب لا حكم الفرض حيث راعى الإسلام ظروف المسلمين و هناك شروط لإداء هذه الفريضة . من باب أن يكون المسلم مقتدراً مالياً حيث هناك المسلم الفقير و المسلم الغني لو كان الحج فرضاً لرأينا المسلم الفقير يتناهى في التعب و الهم من أجل الحصول على المال من أجل أداء هذه الفريضة فهذا حكم من عدم جعل هذه الفريضة فرضاً على كل مسلم و مسلمة . شرط الصّحة مهم أيضاً فهناك الإنسان المعافى في الصحة و البدن و هناك الإنسان المريض الرّاقد على فراش المرض و لو كان الحج فرضاً فهنا يتعسّر على المريض عناء التّعب و عناء السّفر معاً ، حيث يعتبر المرض عذراً شرعيّاً في كثير من الفروض و الواجبات الإسلاميّة ، و أحياناً و إن كان الحاج مقعداً أو الحاجة مقعدة لا ضرر فهناك مرافقاً شرعياَ ، خصوصا للمرأة التي تريد ان تؤدي فريضة الحج يجب أن يكون هناك محرماً مرافقاُ لشرط أداء هذه الفريضة فإن كان لا يوجد محرماً فلا فريضة لهذه المرأة خصوصا لأن فريضة الحج فريضة تتطلب جهداً بدنياً أيضاً.

و يشترط وجوب فريضة الحج على المسلم العاقل البالغ لا على الطّفل أو على الجاهل أو على المجنون فاشترط الإسلام شرط العقل حتى يدرك حقيقة أداء هذه الفريضة و ما يقوم به و يتذوق حلاوة الحج ، و أثناء الحج يفضّل عدم مرافقة الأطفال حتى لا ينشغل الحاج عن أداء مناسك الحج ، لذلك لا يعتبر الطّفل الذّكر الذي لم يبلغ أو يتم سنّ البلوغ محرماً لوالدته ، لأن ّطريق الحج طريق مشقة فيصادف طريق الحجيج الذين يؤتون من أماكن مختلفة أن يحفّ طريقهم بعض المخاطر فكيف لو فرضنا المرأة أن سافرت لتحج فكيف لها أن تدافع عن نفسها أو عن طفلها أثناء طريق الحج لذلك إشترط على المرأة خروجها بخروج محرم لها أثناء السّفر ، و إشترط الحج على المرأة التي يجب أن تكون طاهرة غير حائضة و أن لا تكون في فترة عدّة الطّلاق أو عدّة الوفاة إن توفى زوجها .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *