الرئيسية / مـنـوعـات / حكم الطلب ممن ذهب إلى زيارة مسجد النبي صلى الله عليه وسلم أن يبلغ السلام عنا للنبي ؟

حكم الطلب ممن ذهب إلى زيارة مسجد النبي صلى الله عليه وسلم أن يبلغ السلام عنا للنبي ؟

حكم الطلب ممن ذهب إلى زيارة مسجد النبي صلى الله عليه وسلم أن يبلغ السلام عنا للنبي ؟

الجــــــــواب
~~~*~~~*~~~*~~~

ليس له أصل في السنة .
قال عليه الصلاة والسلام : إن لله ملائكة سياحين يُبَلِّغُون عن أمتي السلام . (1)
رواه النسائي ، وقال ابن القيم : وهذا إسناد صحيح .
وقال عليه الصلاة والسلام : إن من أفضلِ أيامِكم يومَ الجمعة ، فيه خلق آدم ، وفيه قُبِض وفيه النفخة ، وفيه الصعقة ، فأكثروا عليّ من الصلاة فيه ، فإن صلاتكم معروضةٌ عليّ . قالوا : وكيف تُعرَضُ صلاتُنا عليك وقد أرَمْتَ ؟ فقال : إن الله عز وجل حَرّمَ على الأرض أن تأكلَ أجسادَ الأنبياء . رواه الإمام أحمد وأبو داود والنسائي وابن ماجه .(2)

فإذا سلَم الإنسان على النبي صلى الله عليه وسلم فإن ذلك يبلغه عليه الصلاة والسلام ، ولا حاجة لأن يُقال للمسافر للمدينة النبوية : أبلغ رسول الله صلى الله عليه وسلم السلام .

ولم يكن عمل السلف على هذا .
والله تعالى أعلم .
الشيخ عبد الرحمن السحيم
منتدى الارشاد للفتاوى الشرعية

(1) أخرجه السيوطي / حققه الألباني /صحيح الجامع /حديث رقم: 2174/ صحيح) .‌
(2) رواه النسائي / حققه الألباني / صحيح سنن النسائي / كتاب الجمعة /
باب إكثار الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم يوم الجمعة ).

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *