الرئيسية / مـنـوعـات / رمي الجمار

رمي الجمار

رمي الجمار

□4□

?تابع فقه نوازل المناسك ?

? نوازل رمي الجمار:
⭕وليس عذرُ موعد الحجز والسفر مبيحاً للتوكيل ، أو مبيحاً للرمي قبل الزوال أيام التشـريق؛ ◀لأن إتمام النسك مقدم على غيره مهما كان
◀ لأنه جاء من أجله ، ولا بد من إتمامه.

?ويجوز الرمي راكباً على عربة ونحوها في الدور الأرضي وما فوقه من أدوار جسر الجمرات.

?والسنة عند رمي جمرة العقبة أن يجعل منى عن يمينه ، ومكة عن يساره ،
? أما رميها من الجهة الخلفية وهي الشمالية فيجوز إذا وقعت الجمار في المرمى ؛
◀لأن المعتبر مكان الرمي،
?أما الجهة فالأمر فيها واسع.

◽ومكان الرمي هو الحوض المحيط بالشاخص،
?والشاخص دليل عليه، وعلامة له.
?والجدار الشاخص على الجمار أوسع من المرمى،
? فحصى الجمار تتدحرج من جميع الأدوار إلى أن تقع في المرمى – وهو مجمع الحصـى أسفل – ،
? والتوسعة حصلت لدائرة الرمي لا المرمى الذي قطره ستة أذرع تقريباً، فهذا باق على حاله لم يوسَّع.

?ومَنْ وكَّل على الرمي ثم وادع وسافر قبل رمي الوكيل،
?فإن كان بدون عذر فلا يصح التوكيل ولا الرمي،
?وهو آثم ،
?وحجه غير مبرور ،
?والوداع غير صحيح.

?وإنْ كان معذوراً فالتوكيل صحيح،
?والوداع غير صحيح ؛
◀لأن طواف الوداع لا يصح إلا بعد إتمام الرمي كله.

?ومَنْ سافر ولم يطف طواف الإفاضة
? لعذر من مرض، أو حيض، طافه إذا زال عذره ولو بعد نهاية شهر ذي الحجة،
?لكن لا يجامع زوجته إلا بعد طواف الإفاضة.

?ومن أخره لغير عذر فهو آثم، فعليه التوبة وقضاؤه ؛ ◀لأن هذا الطواف ركن لا يتم الحج إلا به.

?وينبغي لولي الأمر تنظيم تفويج الحجاج لعرفات ومزدلفة ومنى، ورمي الجمرات، والطواف بالبيت،
↩ نظراً لكثرة الحجاج، وشدة الزحام، وذلك بما يحقق السلامة والمصلحة في مكة والمشاعر ،

? والواجب على جميع المؤسسات والحجاج التعاون معه لتحقيق تلك المصالح.
☀قال الله تعالى : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ ۖ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ۚ ذَٰلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا } [النساء/59].

?• نوازل الهدي :

?ذبح الهدي واجب على المتمتع والقارن،
◀والأكل منه وتوزيعه مستحب.
?وذبح الهدي بنفسه هو الأفضل،
?ويجوز أن يوكل من يذبح له هديه ممن يثق به من الأشخاص والمؤسسات المعتمدة لهذا العمل.

?وذَبـْح الهدي مشروع في الحرم كله،
?ولا يجوز ذبح الهدي خارج حدود الحرم،
?والأَوْلى الذبح في منى وما جاورها؛
◀تسهيلاً للذبح والانتفاع بالأكل والإطعام للحجاج والفقراء.

?والأصل توزيع لحوم الهدي على فقراء الحرم ،
?ويجوز نقله خارج الحرم حسب الحاجة.

? مختصر الفقه الإسلامي ?
? فقه زاد الحاج والمعتمر ?
? ?

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *