الرئيسية / مـنـوعـات / بحث كبير وكامل عن الاعاقة الذهنية

بحث كبير وكامل عن الاعاقة الذهنية

نقدم لكم اقوي الابحاث المفيدة والمنسقة والكاملة والمنسقة والجاهزة للطباعة حصريا كاملة ومميزة وحصرية جاهزة للتحميل فقط وحصريا اتمنى تستفيدو منها وتعم الفائده
بسم الله الرحمن الرحيم

60

المقدمة :
الحمد لله الذي علم الإنسان وفضله على كثير ممن خلق تفضيلاً سواء كان هذا الإنسان صغيراً أو كبيراً صحيحاً أم سقيماً عاقلاً أم مجنوناً لأن ما يصيب هذا الإنسان من نقص إنما هو بمشيئة الله ليس لأحد دخلاً بذلك ، قال تعالى (( ولقد كرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم على كثير ممن خلقنا تفضيلا)) سورة الإسراء آية 70 .
وقال تعالى (( قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء وتنزع الملك ممن تشاء بيدك الخير إنك على كل شيء قدير )) آل عمران 26 .
وبما أن الفرد المعاق ذهنياً هو إنسان مكرم وأنه ليس له دخل في هذه الإصابة أو العافية فإنه يجب علينا أولاً أن نحمد الله على ما رزقنا من النعم وثانياً يجب علينا أن نحترم هذا الإنسان ونقدره ونستمع إلى ما يقول ونهئ له فرص التواصل مع المجتمع ولا نسخر منه استجابة لقوله عز وجل (( ياأيها الذين أمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونا خيراً منهم )) الحجرات .
هذا بالإضافة إلى ما يكتسبه الذي يتعامل مع هذه الفئة من الأجر العظيم من الله العلي القدير الذي لا يضيع أجر من أحسن عملاً
مدير معهد التربية الفكرية
عسكر سالم العنزيالإعاقة الذهنية
تعريف الإعاقة الذهنية :
تعددت التعريفات للإعاقة الذهنية إلا أن أكثر هذه التعريفات قبولاًهو تعريف جرو سمان ( grossman ) الذي تبنته الجمعية الأمريكية في عام 1973م وهو :
(( أن الإعاقة هي مستوى من الأداء الوظيفي العقلي والذي يقل عن متوسط الذكاء بإنحرفين معياريين ويصاحب ذلك خلل واضح في السلوك التكيفي ، ويظهر في مراحل العمر النمائية منذ الميلاد وحتى سن 18 سنة )) .
تصنيف الإعاقة الذهنية :
1. التصنيف على حسب الأسباب التي أدت إليها .
1. أسباب ما قبل الولادة ويقصد بها الأمراض الوراثية .
2. أسباب أثناء الحمل أو أثناء الولادة أو بعد الولادة وتسمى الأسباب البيئية.
2. التصنيف حسب الشكل الخارجي
1. المنغولية ( mongolism) .
2. حالات اضطراب التمثيل الغذائي ( phenglketonuria ) .
3. القماءة ( cretinism) .
4. صغر حجم الدماغ ( microcephaly ) .
5. كبر حجم الدماغ ( macrocephaly ) .
6. حالات استسقاء دماغ ( hydrocephaly ) .
جـ التصنيف على حسب نسبة الذكاء ( clQssificQtionbyl.Q )
1-إعاقة عقلية بسيطة وتتراوح ( 55-70 ) ويطلع عليهم فئة القابلون للتعلم
2-إعاقة عقلية متوسطة وتتراوح بين ( 40-55 ) ويطلع عليهم القابلون للتدريب .
3-الإعاقة العقلية الشديدة وتتراوح بين 40 فما دون .
أسباب الإعاقة الذهنية :
تقسم الأسباب إلى ثلاث مجموعات
1-أسباب ما قبل الولادة / ومنها العوامل الجينية والعوامل البيئية .
2-أسباب أثناء الولادة / وهي الأسباب التي تحدث أثناء الولادة مثل نقص الأكسجين – الولادة العسرة وما يصاحبها من صدمات .
3-أسباب ما بعد الولادة / وهي الأسباب التي تؤدي إلى التخلف العقلي بعد الولادة مثل حالات الفنيل كيتونوريا و ( تي ساكي ) .
ومن أسبابها : سوء التغذية – الحوادث والصدمات – الأمراض والالتهابات – العقاقير والأدوية .
خصائص المعوقين عقلياً :
السلوكية :
1-النقص الواضح في التعليم مقارنة مع إقرانة من الأطفال العاديين .
2-نقص في الانتباه والتركيز على المهارات التعليمية .
3-نقص في التذكر وتعتبر هذه المشكلة من أكشر المشكلات التعليمية حده لدى المعوقين عقلياً.
اللغوية : المعوقين عقلياً أبطأ من العاديين في اكتسابهم للغة .

رعاية الإسلام لهذه الفئة :
أن المتأمل في المنهج يلاحظ أنه يهتم بذوي الاحتياجات الخاصة في كثير من تشريعاته ولا غرابة في ذلك فهو دين الحق ودين المساواة جاء ليبدد الباطل وينصر المظلوم وينتشر الحق ويخرج الناس من الظلمات إلى النور ويتجلى اهتمامه بالمعوقين في المساواة بين البشر في الحقوق والواجبات إن أكرمكم عند الله أتقاكم وفي تكريم الإنسان في أصل خلقته قال تعالى (( ولقد كرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر)) الآية 70 سورة الإسراء .
وفي تقريره أن ما يصيب الإنسان من نقص إن ما هو بمشيئة الله قال تعالى ((هو الذي يصوركم في الأرحام كيف يشاء )) آل عمران آية 6 .
(( قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا )) التوبة 51 .
كما وجه المسلمين إلى عدم السخرية من أي فرد في المجتمع قال تعالى (( يا أيها الذين لا يسخر قوم من قوم )) الآية الحجرات 11 .
إضافة إلى حث الإسلام على احترام المسكين والضعيف ورفع الحرج عن المجنون. .
مشكلات العوق الذهني :
أ-مشكلات اجتماعية :
اتجاهات المجتمع الخاطئة نحو المتخلفين عقلياً هي أخطر من الإعاقة نفسها ومن أمثلتها :
1- إطلاق بعض الألقاب والاستهزاء .
2- الحماية الزائدة .
3- القسوة الزائدة .
ب-مشكلات أسرية :
1- نظرة الوالدين للطفل المعاق على أنه عقاب من الله لهم على أخطاء سابقة
2- إنكار بعض الوالدين إعاقة أبناؤهم .
3- رفض الطفل المعاق .
4- خجل الوالدين من وجود طفل معاق لديهم.
ج-مشكلات تربوية :
1-نقص الإمكانات والأجهزة اللازمة لتعليم هذه الفئة .
2-نقص المعلمين المؤهلين والمدرسين لرعاية هذه الفئة .
د-مشكلات مهنية :
1-نقص فرص العمل أمام المتخلف عقلياً .
2-نظرة أصحاب العمل للمتخلف بأنه أقل إنتاج .
هـ-مشكلات انفعالية :
الشعور بعدم الرضا والخوف والاحباط والنقص .
الخدمات الإرشادية للمعوقين ذهنيا :
المبادئ الأساسية في إرشاد المعاقين بشكل عام .
1-المعوق له جميع متطلبات الفرد العادي بالإضافة إلى متطلبات الإعاقة .
2-يحتاج المعوق إلى التدريب على المهارات الأساسية للتوافق مع الآخرين .
3-يحتاج المعوق إلى التشجيع المستمر للاعتماد على نفسه وتحقيق الاستقلالية
4-يحتاج المعوق إلى التركيز على مواطن القوة لديه .
5-يحتاج المعوق إلى تقديم المساعدة له وقت الحاجة إليها فقط .
المبادئ الأساسية في إرشاد أسرة المعوق :
1-مشكلة المعوق هي مشكلة الأسرة كلها .
2-يجب الاستفادة من فهم الأسرة للشخص المعوق وتشجيعهم على التعاون .
3-يجب مساعدة الأسرة على التخلص من الأزمة النفسية التي يعانيان منها بسبب وجود هذا المعاق .
4-يجب إيضاح معنى الإعاقة للأسرة وتحديد درجة هذه الإعاقة لابنهم وضرورة التوافق معها والتعاون في تقديم الخدمات لهذا الفرد .
الخدمات الإرشادية :أ-الإرشاد العلاجي :
1-دراسة شخصية الفرد المتخلف عقلياً .
2-دراسة المشكلات النفسية المرتبطة بالإعاقة .
ب-الإرشاد التربوي :
1-توفير فرص التعليم لهذه الفئة واختيار المناهج المناسبة لهم .
2-تنمية الاستفادة من الحواس الموجودة لدى الفرد المتخلف .
3-تنمية الاعتماد على النفس بقدر الإمكان .
ج-الإرشاد المهني :
وتهتم بالتعليم والاختيار والتدريب والتأهيل المهني حسب الحالة .
د-الإرشاد الأسري :
تبدأ منذ مجيء الطفل المعوق ومنها :
تقبل الحالة – تعديل نظام اتجاهات الأسرة لخدمة المعوق تجنب الأخطاء مثل الحماية الزائدة – تخليص الوالدين من مشاعر الذنب بخصوص الحالة .
وفي الختام :
الحمد لله أولاً وأخراً والحمد لله الذي يسرنا مشاركة أسر الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة في الأجر والثواب وذلك من خلال هذه الرعاية المتواضعة في معهد التربية الفكرية بمحافظة القريات والتي أقل أحوالها هي تخفيف العبء عن هذه الأسر ونسأل الله العلي القدير أن يحمي أطفالنا من التخلف العقلي وأن لا يحرم من ابتلى بطفل معوق من الأجر والثواب والصبر على رعايته وآخر دعواناً أن الحمد لله رب العالمين .
أخوكم:هايل ثاني الشراري

المراجع
1- فاروق الروسان . 1996م-1416هـ سيكلوجيه الأطفال غير العاديين
2- حامد زهران . 1977م-1397هـ التوجيه والإرشاد النفسي .
3- د-محمد حروس الشناوي 1998م-1419هـ تأهيل المعوقين وإرشادهم
4- د-محمود عطا حسين 1996م-1417هـ الإرشاد النفسي والتربوي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *