الرئيسية / خدمات الطلاب والطالبات / بحث منسق عن اضرار الهاتف المحمول

بحث منسق عن اضرار الهاتف المحمول

نقدم لكم اقوي الابحاث المفيدة والمنسقة والكاملة والمنسقة والجاهزة للطباعة حصريا كاملة ومميزة وحصرية جاهزة للتحميل فقط وحصريا اتمنى تستفيدو منها وتعم الفائده
بسم الله الرحمن الرحيم

51

بحث حول اضرار الهاتف المحمول

بسبب إستخدام الهاتف المحمول على نطاق واسع جداً ، فقد كان يقدر في عام 2011 أن هناك نحو خمسة مليارات مستخدم للهاتف المحمول ، والمخاوف العامة حول الآثار الصحية المحتملة من الهواتف المحمولة تتلقى الكثير من التغطية في وسائل الإعلام ، وذلك لأن الكثير من الناس يستخدمون الهواتف المحمولة، والباحثين في مجال الطب قلقون من المخاطر الصحية المرتبطة بها ، حتى الصغيرة منها، حيث يمكن أن تتسبب بمشاكل صحية كبيرة ، ولذلك كان من المهم فهم المخاطر والتأثيرات المحتملة لإستخدام الهاتف المحمول، وتكوين خلفيتك الخاصة حول كيفية إستخدام الهاتف المحمول.

المخاوف الصحية الناتجة عن إستخدام الهاتف المحمول :-

الهواتف المحمولة لتواصل مع المحطات القاعدية بإستخدام ترددات الإشعاع الراديوية (rf ) . إذ أن إشعاع rf مرتفع بما يكفي، ليكون لها تأثير “حراري”، مما يعني أنه يرفع درجة حرارة الجسم ، وهناك مخاوف من أن مستويات منخفضة من الإشعاع rf المنبعثة من الهواتف المحمولة يمكن أن تسبب مشاكل صحية مثل الصداع أو أورام المخ.

بحث في الهواتف المحمولة والمخاطر الصحية :-

وقد وجدت الأبحاث الدولي المكثفة أدلة قاطعة أو مقنعة على أن الهواتف المحمولة تضر بالصحة على المدى القصير أو الطويل، بالإضافة إلى أنه في مايو 2011 أعلنت منظمة الصحة العالمية (who) المصنفة الإشعاع rf أنها “يحتمل للأشعة الناتجة عن الهواتف الخلوية أن تسبب السرطان للبشر، إستنادا إلى خطر متزايد للدبقي، وهو نوع من سرطان الدماغ ،الإعلان عن هذا البيان من قبل منظمة الصحة العالمية دفع العديد من الناس للدعوة إلى “النهج التحوطي” من إستخدام الهاتف المحمول ، والبحث المستمر عن أثار الإستخدام .

الإشعاع المتعلق بإستخدام الهاتف المحمول :-

الإشعاع هو مزيج من الطاقة الكهربائية والمغناطيسية التي تنتقل عبر الفضاء بسرعة الضوء، ويشير أيضاً إلى الإشعاع الكهرومغناطيسي ، يصنف الإشعاع إلى مجموعتين رئيسيتين :-

1- الإشعاعات المؤينة (ir) :
– التي هي قادرة على التسبب في تغيرات في الذرات أو الجزيئات في الجسم التي يمكن أن تؤدي إلى تلف الأنسجة مثل السرطان ، وتشمل الأمثلة على الأشعة تحت الحمراء والأشعة السينية وأشعة غاما .

2- الإشعاع غير المؤين (الجرد) :
– وهي الأشعة التي لا تسبب هذه التغييرات، ولكن يمكن أن تدفع الجزيئات إلى الإهتزاز ، و هذا يمكن أن يؤدي إلى إرتفاع في درجة الحرارة ، وكذلك غيرها من الآثار ، ومن الأمثلة على الأشعة يشمل الأشعة فوق البنفسجية في ضوء الشمس، الضوء المرئي، المصابيح الكهربائية، الأشعة تحت الحمراء، طاقة الميكروويف والطاقة للموجات اللاسلكية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *