الرئيسية / خدمات الطلاب والطالبات / بحث كامل ومنسق عن الزراعة

بحث كامل ومنسق عن الزراعة

نقدم لكم اقوي الابحاث المفيدة والمنسقة والكاملة والمنسقة والجاهزة للطباعة حصريا كاملة ومميزة وحصرية جاهزة للتحميل فقط وحصريا اتمنى تستفيدو منها وتعم الفائده
بسم الله الرحمن الرحيم

52

(المقـــــــدمة)

يتضمن الموضوع بعضا من الأفكارأبرزها :
1-
طبيعةالزراعة .
2-
العواملالمؤثرة في الإنتاج الزراعي .
3-
العواملالاقتصادية في الزراعة .
4-
أنواع وأنماط الإنتاج الزراعي .


(الموضـوع (:


أولا :طبيعة الزراعة:
يرتبط الإنتاج الزراعي بقانون الغلة المتناقصة أيأنالإنتاجيةتقلل بزيادة كثافة الزراعة واجهاد الأرض. على أنه في الجهاتالمتقدمةزراعيا” يمكن إيقاف ذلك باستخدام الدورات الزراعيةالملائمة والمخصبات وتختلفالزراعة عن الإنتاج الصناعي إلى أن الإنسان لا يمكنهبسهولة تعديل أثر الضوابطالطبيعية للعمليات الزراعية المختلفة. ففي حالةالصناعة مثلا يمكن السيطرة علىكميات ونوعيات الإنتاج ويمكن للإنسان زيادة سرعاتالآلات ولكنه لايمكن أن يتحكم فيكميات ونوعيات الإنتاج الزراعي التي تخضع للضوابطالطبيعية، أي العوامل الطبيعيةالسيئة المؤثرة في الإنتاج الزراعي، وكل ما يمكن عملههو التعديل من أثرها قليلاكمعالجة

آثار الجفاف باستخدام مياه الري أولكل التربات وتحسينها أو عمل المدرجات ….. الخ ولكن هذا يحتاج إلى رؤوس أموال وجهودكبيرة.
ثانيا :العوامل المؤثرةفيالإنتاجالزراعي (ضوابط الإنتاج(:
يتأثر نوع الإنتاج الزراعي وكميتهوجودتهبالعواملالجغرافية الطبيعية من جانب وبقدرة الإنسان على استغلال وتحسينهذهالعواملالطبيعية وبالعوامل البشرية والاقتصادية من جانب آخر وتشمل أهمالضوابطالطبيعية: المناخ والتربة والسطح …. الخ إذ يحتاج كلنبات لنموه إلى ظروف طبيعيةخاصة .
*
وتختلف أهمية عناصر المناخ المختلفة حسب نوع النباتوتحدد درجات الحرارةنمو النبات عن طريق تحديدها لفصل الإنبات والجهات التيتقل درجات الحرارة بها عن50درجة ف لادفأ شهور السنة لا تصلحللزراعة.


(1)الحرارة:وله أهمية كبرى فيتحديدإنتاج بعضالغلات والحصول على أقصى منفعة اقتصادية منها. وأدى هذا إلى ظاهرةالتخصصالزراعيوارتباط المحاصيل ارتباطا” وثيقا” بدرجات الحرارة، فالأقاليمالاستوائيةوشبهالاستوائية مثلا” لا تقل درجات الحرارة فيها طوال السنة عن 80 درجة ف (26)درجةمفتنخفض في إنتاج غلات معينة كالكاكاو والمطاط وجوز الهند والتوابل وقصبالسكروزيوتالنخيل .


( 2 )كميةالتساقط:تؤثر كمية التساقط على نجاح الزراعة ومعدلنموالنباتخصوصا” إذا ما اقترنت بارتفاع درجات الحرارة ولذا يجب أن نعنيبمعرفةالعلاقةبين كميات الأمطار وارتفاع نسبة الرطوبة والإنتاج الزراعي وأن تلمبالأمورالتالية:

1)كمية الأمطار السنوية:تختلفالاحتياجات المائية للنبات والمحاصيلالمختلفة. فمثلا” خط 23 بوصة (58 سم) في السنة هو الحدالغربي لانتاج القطن فيالولايات المتحدة بينما يحتاج محصول الأرز إلى مايتراوح بين 40 ، 80 بوصة منالأمطار تبعا”لاختلاف العروض التي يزرعبها.

(2)التوزيع الفصلي للأمطار: تساعدعلى سرعة نمو النبات كأمطار الشتاء بالنسبة لمحاصيلالقمح والشعير ولهذا أهمية كبرىفي الإنتاج الزراعي بل انه أهم بكثير من معرفة كميةالأمطار السنوية.


(3)الأثرالفعليللأمطار (الرطوبة الناجمة):أي القيمة الفعلية للرطوبة أيعلاقتها بدرجاتالحرارة ومعدل البحر وتختلف احتياجات النبات من المياهحسب درجات الحرارة ، ففيالعروض العليا حيث لا تشتد الحرارة صيفا” ولا تكونالرياح شديدة الجفاف فان مايفقده النبات من رطوبة بواسطة النتح أقل مما يفقدهالنبات في العروض السفلى حيثتعظم درجات الحرارة.


(4)مدى التغير في كميةالأمطار:تتعرض الأقاليم الحدية أيالتي تقع على الحدود شبه الجافةلبعض الأقاليم الزراعية لموجات من الجفاف تؤدي إلىحدوث كوارث اقتصادية ولكن المساحاتالزراعية بها قد تزداد تبعا” لازدياد كميةالأمطار المتساقطة.


(5)الضوء: يؤثر الضوء على عملية التمثيل الكوروفلي التي يمكنبواسطتها تحويل الأملاح والمعادنالذائبة والتي يمتصها النبات من التربة إلى عناصرغذائية تعمل على نمو النبات، ويمكنإتمام نضج القمح الربيعي بها في فصل الصيفالشمالي القصير كما هو في السويد والنرويج.وتختلف قيمةهذا العامل منمحصوللآخرفمحصول القطن مثلا” يرتبط إنتاجه وجودته بعددالساعات المشمسة، ويحدد تجمدالمياه في التربة مدى انتشار الأشجار والنبات وهو مضربالنباتات إذ يتعذر عليها فيهذه الحالة امتصاص المواد الغذائية بواسطة جزيراتهاالشعرية.


6))الثلج:سقوط الثلجفي حد ذاته لا يعرقل نمو النبات ولكن تراكم الثلجوتحوله إلى جليد بفعل الضغط يقضيعلى الزراعات المختلفة.


( 7(غطاء السحبوالندى والرياح: تحتاج بعض النبات في بدءنموها إلى غطاء واق من السحب كالبنالذي تجود زراعته على الهضاب في الأقاليمالموسمية وقد تساعد ظاهرة الندى في بعض الجهات شبهالصحراوية الساحلية على مدالمحاصيل بجزء من حاجتها من المياه بدلا” من الاستعانةبمياه الري.

(8التربة: تعد خصوبةالتربة ومساميتها من أهم العوامل التي يتوقف عليها نجاح الزراعةوجودةالغلات،ومن أهم المشاكل التي تواجه المزارع المحافظة على التربة ومنعتعرضهاللتعريةوالإبقاء على خصوبتها وتعويض ماتفقده من أملاح ومعادن.


(9)السطح: يساعداستواء السطح على إنشاء قنوات الريوالصرف في الجهات التي تعتمد على مياه الأنهاروالمياه الجوفية كما يساعد علىإنشاء طرق النقل والخطوط الحديدية التي يعتمد عليهاالتسويق ومد الأرض بما تحتاجه منمخصبات والزراع بحاجتهم من المنتجات.


ثالثا :العوامل الاقتصادية في الزراعة :


أ) السوق:إن تكلفة النقل للسوقتؤثر عادة علىقوة المنافسة للإنتاج الزراعي، فالجهات البعيدة منالسوق تزرع عادة غلات تتحملتكلفة النقل إلى الأسواق .


ب) تسهيلات النقل:الجهات البعيدةجدا” عن الأسواقوالتي لا تتوافر فيها تسهيلات النقل فيتعذر قيامالزراعة لأغراض تجارية.


ج)(الأيدي العاملة: وتحدد القوى العاملة طبيعة الزراعة فتحتاج بعض المحاصيل إلىالأيديالعاملةالمتخصصة التي تعرف العلاقة الوثيقة بين التربة والفصول الزراعيةوالمحاصيلوتطبقالأساليب الزراعية الخاصة بإنتاجها مما له الأثر الكبيربإنجاحها.


د) رأسالمال: أصبحت الزراعة الميكانيكيةالحديثة تعتمد على كثافة رأس المال سواء في شراءالآلات الميكانيكية أوالمخصبات .


ه)السياسةالاقتصادية للدولة:تؤثر السياساتتأثيرا” بالغا” في الاتجاهاتوالأنماط وكذلك في بعض الأخطار كالكساد والحروبوالفيضانات مما له من أثر على نفسيةالفلاح.
*
المساحاتالصالحة للزراعة فيالعالم: تتوقف في القدرة على إنتاج الغذاء ويمكن القول بصفة عامة أن الأقاليمالجافةلا تصلحللزراعة وأن الأقاليم التي تغزر فبها الأمطار جدا” ولا يوجد بها فصلجفافلا تصلحتماما” للزراعة الناجحة.


رابعا :أنواع وأنماط الإنتاجالزراعي:
تقيمأنواع الزراعة بحسب مساحة الأراضي الزراعية التييزرعها الفرد إلى
)
أ ) زراعةكثيفة
)
ب) زراعة واسعة ، وعلى أساس الضوابط المناخية وكمياتالمياه إلى
)
أ ( زراعةرطبة
)
ب) زراعة على مياهالري
)
ج) زراعة جافة وعلى أساس نظمالزراعةإلى
)
أ ) زراعة المحصول الواحد
)
ب) زراعة محصولين
)
ج) الزراعة المتعددةالمحاصيل وعلى أساس حجم الإنتاجوالأسواق إلى:


1-زراعة بدائية:
أ-زراعةبدائية متنقلة لسد القوت.
ب-زراعة بدائية مستقرة.

2 زراعةتجارية.
3- زراعة علمية واسعة.


وعلى الأساس الإقليمي إلى:
أ-زراعة موسمية.
ب- زراعةبحر المتوس
ج-زراعة مختلطة.
د- زراعة مدارية علمية ( تقوم بهاالشركات ).ويمكن تقسيمها بحسب نوع المحاصيلإلى:-
زراعة غلات الحقل.-زراعةالبساتين:
)
أ ) خضر
)
ب) فاكهة ويمكن تقسيمها بحسب نوعالحيوان الزراعي إلى:

تربيةالحيوان أغنام وأبقار .
إنتاج الألبان.-إنتاج الدواجن.-عسلالنحل.-تربيةدود القز.يمكن تقسيم الزراعة والإنتاج الزراعي

إلى الأنواعالآتية:
1-
زراعةالمحاصيلالمختلفة .
2-
الزراعةالبدائية والعلمية.
3-
الزراعة علىالمطروالريبالمياه الجوفية أو السطحية أو الرفع بواسطة المضخات.

4-
الزراعة الواسعةأو الكثيفة.الزراعة المعتمدة على راس المال ولأيديالعاملة.
5-
الزراعةالتيتقوم بهاالأسرة ، الفرد ، الجماعية ، القبلية والحكومية.
6-
زراعة المحاصيلالسنوية والشجرية الدائمة.
7-
الزراعة المعتمدة على الإجراء والمستأجرينأوالمشاركة.
8-
الزراعة لسد القوت والاكتفاء الذاتي والزراعة النقديةالتجاريةوالزراعة التي تجمع بين النوعين.
9-
زراعة المحصول الواحد – الزراعةالمختلطة ) زراعة + حيوان (

(الخاتمـــــــــة)
بعد أن تعرفنا على الزراعة من حيثطبيعتهاوالعوامل المؤثرة عليها والمجال الاقتصادي بها وأخيراأنواعها .
فأنللزراعةأهميةكبيرة في حياتنا كمصدر رزق وكغذاء وغيرها.
فهناك الكثير من الأراضي ضعيفةالخصوبة أو عدميتها نجح الإنسان فيزيادة إنتاجيتها كالهولنديين. فيجب عليناالاهتمام بها وعدم الإسراف فيها فقالتعالىوكلواواشربوا ولا تسرفوا ) صدقالله العظيم .

(المرجـــع(
1-
الجغرافيا والاقتصاد ( جغرافياالموارد)للدكتور محمد فاتح عقيل .
2-
الموسوعة العربية العالمية .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *