الرئيسية / خدمات الطلاب والطالبات / بحث مهم عن انواع الولادة

بحث مهم عن انواع الولادة

نقدم لكم اقوي الابحاث المفيدة والمنسقة والكاملة والمنسقة والجاهزة للطباعة حصريا كاملة ومميزة وحصرية جاهزة للتحميل فقط وحصريا اتمنى تستفيدو منها وتعم الفائده
بسم الله الرحمن الرحيم

52

ما الولادة القيصرية ؟

الولادة القيصرية معناها إجراء التوليد عن طريق شق البطن ، وغالبا يتم ذلك بعمل شق جراحي مستعرض بأسفل البطن .. ويضطر الطبيب للتوليد بهذه الطريقة في الحالات التي لا تسمح بولادة طبيعية أو إذا كانت الولادة الطبيعية يمكن أن تعرض الأم أو الجنين للأضرار كما في حالة وجود الجنين في وضع غير طبيعي ( كالوضع المستعرض ) ، أو زيادة حجمه بالنسبة لسعة الحوض ، أو في حالة حدوث نزيف قبل الولادة ، مما يتحتم التدخل الجراحي لإنقاذ الأم والجنين .

اعتقاد خاطئ :

هناك اعتقاد خاطئ بين النساء ، يقول : إنه طالما كانت أول ولادة قيصرية فإن ما يتبعها من ولادات لا بد أن تكون قيصرية .

وهذا غير صحيح لأن بعض الدواعي التي تجري على أساسها القيصرية لا يشترط تكرارها مع الحمل التالي ( مثل حدوث نزيف قبل الولادة ) ..

أي أن لكل حمل ظروفه الخاصة التي تقرر إجراء القيصرية أو إمكانية التوليد بطريقة طبيعية .

ماذا يحدث لك بعد القيصرية ؟

تعتبر عملية التوليد القيصرية من العمليات الجراحية الكبرى . . فقد يستغرق حدوث الالتئام التام والشفاء الكامل وإعادة الأمور لحالتها الطبيعية مدة طويلة قد تصل إلى ستة شهور .

والمرأة التي أجريت لها ولادة قيصرية تمر بنفس التغيرات التي تمر بها المرأة بعد الولادة الطبيعية ، بمعنى حدوث نفس التغيرات للرحم خلال فترة النفاس وخروج السائل النفاسى بنفس الشكل والنظام كما في حالة الولادة الطبيعية .

ويجب أن تتوقعي بعد القيصرية انبعاث ألم مكان الجرح لبضعة أيام وحدوث انتفاخ وتراكم للغازات بالأمعاء ، كما في حالة أي جراحة بالبطن ويساعدك على التخلص من هذه الغازات عمل تمرين بسيط بقبض عضلات البطن مع عمل زفير قوي .

وعندما يبدأ الجرح في الالتئام توقعي أيضا الإحساس بحرقان ورغبة في حك مكان الجرح .

وضع الرضاعة بعد القيصرية :

توقعي بعد الجراحة أنه لن يمكنك عادة حمل وليدك على أسفل البطن فقد يؤلمك هذا الوضع . لذا فإن وضع الرضاعة بعد القيصرية يختلف عنه بعد الولادة الطبيعية .

وهناك وضعان مريحان للرضاعة :

الأول :هو أن تضعي وليدك على وسادة فوق أحد الفخذين بحيث يكون رأسه في اتجاه معاكس لرأسك ، وتقومي بإرضاعه في وضع الجلوس في الفراش .

الثاني :هو أن ترقدي على أحد جانبيك في الفراش وتجعلي وليدك راقدا على جنبه بحيث يكون جسمه مقابلا لجسمك ، وتقومين بإرضاعه .

مشكلة تلوث الجرح بعد القيصرية :

واحتمال تلوث الجرح بعد الولادة القيصرية احتمال كبير إلى حد ما . . فيمكن أن يحدث هذا التلوث أثناء الجراحة نفسها بسبب العدوى البكتيرية ، أو قد يحدث بعد أسبوع أو أكثر من الولادة .

وللوقاية من ذلك يجب أن تجرى الجراحة تحت تعقيم جيد وأن يهتم بملاحظة وتطهير الجرح بعد العملية .

– في حالة حدوث عدوى للجرح يحدث تورم واحمرار ، وألم ، وارتفاع بدرجة حرارة الجسم .

وإذا لم تنجح المضادات الحيوية في القضاء على العدوى قد يكون هناك ضرورة لفتح الجرح وتطهيره وإعادة عمل الغرز الجراحية .

للوقاية من جلطة الساق :

ومن المشكلات الأخرى التي قد تحدث بعد الولادة القيصرية احتمال حدوث جلطة دموية بالساق بسبب ملازمة الفراش لمدة طويلة وركود تيار الدم .

ولذا فإنه ينبغ أن تغادري الفراش في أقرب وقت ممكن متى سمحت حالتك بذلك فكلما تحركت بعد وقت أقصر قلت فرصة حدوث هذه الجلطات .

ويمكنك – مؤقتا أثناء وجودك بالفراش بعد القيصرية ولمقاومة حدوث جلطات – عمل تمرينات بسيطة بالقدمين وذلك بتدوير القدم لعمل دوائر – كأنك ترسمي دائرة بأصابع قدميك – فذلك ينشط الدورة الدموية ويحافظ على سيولة الدم ويقلل بالتالي من فرصة حدوث الجلطات .

وعادة يمكنك أن تقومي من فراشك لأول مرة بعد الجراحة بمساعدة الآخرين بعد حوالي ست ساعات لتبدأي أولى خطواتك الصعبة .

وبوصولك إلى المنزل يجب أن تلتزمي بالراحة في الفراش ، وأن توفري لنفسك المساعدة من الآخرين . ويجب أن تحرصي خلال هذه الفترة على ممارسة بعض التمرينات المناسبة أثناء وجودك في الفراش بصفة يومية .

ومن أفضل هذه التمرينات تمرين هزهزة الحوض :

وهذا يعتبر من أبسط التمرينات التي يمكن ممارستها عقب الولادة سواء في الفراش أو على الأرض ، وهو يعمل على تقوية عضلات البطن ولذا فإنه يناسب البطن المفلطحة المترهلة .

– ارقدي على ظهرك في الفراش أو فوق الأرض دون استخدام وسائد .

– قومي بوضع ذراعيك متشابكين فوق البطن مع الضغط الخفيف لتثبيت عضلات البطن على الجانبين أثناء التمرين .

– اثني ركبتيك لأعلى مع جعل القدمين في ملامسة الأرض تماما وعلى مسافة مناسبة من بعضها البعض .

– خذي شهيقا عميقا .

– ثم قومي بالضغط بالقدمين على الأرض أو على الفراش ، مع رفع الحوض لأعلى بحيث يظل الردفان وأعلى الظهر في ملامسة الأرض .

بينما ترتفع منطقة أسفل الظهر عن الأرض .

– اثبتي بجسمك بهذا الوضع لمدة العد من 1 إلى 10 ……. ثم استرخي .

– كرري التمرين عدة مرات يوميا .

وتعتبر ممارسة هذه التمرينات جزءا مهما وضروريا بعد الولادة القيصرية لمساعدة التئام العضلات والأنسجة التي قطعت أثناء الجراحة .

ونظرا لأن لكل حالة ظروفها الخاصة فإنه يجب أن تستشيري الطبيب المشرف على حالتك في مدى إمكانية القيام بهذه التمرينات .

ما بعد الولادة بالتخدير ” ولادة بدون ألم “

حتى لا تشعر الأم بآلام الولادة والطلق ، يمكن إجراء تخدير للنصف السفلي من الجسم بحقن مادة مخدرة للأعصاب بالمنطقة القطنية من العمود الفقري…… eqidural anaesthesia ..وهذه الطريقة هي التي يطلق عليها :

ولادة بدون ألم !

وتجري هذه الطريقة بصفة عامة في حالة عدم مقدرة الأم على تحمل ألم ومشقة الولادة .

المتاعب المتوقعة :

فإذا كنت واحدة ممن قمن بالولادة بمساعدة هذه الطريقة ، فيجب أن تتوقعي حدوث بعض المتاعب بعد الولادة وأن تحاولي التكيف معها .

فنظرا لتخدير الجزء السفلي من الجسم ، فلن تشعرين بساقيك بعد الولادة لعدة ساعات حتى يزول أثر المخدر . . كما أنك لن تستطيعين خلال هذه الفترة أن تقومي بإفراغ المثانة ، ولذا توقعي أن تستخدم قسطرة لتفريغ المثانة من البول حتى يعود الإحساس من جديد .

كما تتعرض نسبة كبيرة من الأمهات بعد ‘جراء هذا التخدير للشكوى من ألم الظهر لمدة طويلة قد تصل إلى عدة شهور . والسبب الأساسي وراء ذلك هو أن الأم بعد التخدير تصبح عضلاتها مرتخية وعندما توضع في وضع التوليد ، بعضلاتها المرتخية المفتقدة للمرونة لمدة طويلة يتسبب ذلك بعد انتهاء الولادة في الإحساس بألأم وإجهاد بعضلات الظهر .

وعادة يتركز هذا الألم بنهاية العمود الفقري ” أي أسفل الظهر ” كما أن توقع الأم لحدوث هذا الألم يجعله في الحقيقة ألما واضحا مستمرا .

وقد تعانين أيضا من الصداع الذي قد يستمر لفترة طويلة .. ومن الملاحظ أن الشكوى من الصداع تظهر أكثر بين الأمهات اللاتي ولدن أكثر من مرة عنها بالنسبة للأمهات اللاتي يلدن لأول مرة ، ويرجع إلى أن إحساس الأم ، التي ولدت أكثر من مرة ، بمسئولية عناية ورعاية مولودها الجديد يعد سببا نفسيا لإثارة هذا الصداع واستمراره لفترة طويلة ، لكن هذا الصداع قد يتعلق أيضا بحدوث انخفاض بضغط الدم بعد التخدير . . ويمكن التغلب على ذلك بإعطاء الأم محاليل عن طريق الوريد وجعلها ترقد في وضع بحيث يكون الرأس منخفضا قليلا عن باقي الجسم .

ومن المتوقع أحيانا ، ظهور الشكوى كذلك من انبعاث تنميل أو شكشكة بالقدمين بعد التخدير لكن هذه الشكوى لا تدوم عادة لمدة طويلة .

وعموما ، فإن الشكوى الأساسية بعد التوليد بهذه الطريقة ، وبعد عمليات الولادة عموما ، هي الشكوى من ألم الظهر ، ولذا فإنه من الضروري بعد الولادة أن تتجنب الأم القيام بأي حركات تجهد عضلات الظهر أو تعرضها للشد أو التقلص . . فيجب اتخاذ الحذر والالتزام بحركة تدريجية صحيحة عند القيام مثلا بحمل الطفل أو أي شيء من فوق الأرض ، أو عند القيام عموما بالأعمال المنزلية التي تعرض عضلات الظهر للشد والإجهاد .

ما بعد الولادة بالتوسيع

لتسهيل عملية التوليد يجرب أحيانا شق جراحي بالعجان لتوسيع فتحة المهبل وهو ما يعرف طبيا باسم “episiotomy” وفائدة هذا التوسيع تسهيل نزول الجنين في حالة وجود صعوبة واضحة تعوق ذلك . . كما أن إجراء هذا الشق الجراحي يقلل من الدفع أو الحزق العنيف الذي يعرض الأنسجة للتمزق .

ويبلغ طول هذا الشق الجراحي بضعة سنتيمترات ، ويجري تحت تأثير مخدر موضعي ، ثم يخاط بعد انتهاء الولادة ،ويزال الخيط الجراحي بعد حوالي أسبوع .

وعادة يجرى هذا الشق الجراحي للبكارى أي اللاتي ينجبن لأول مرة ، وخاصة كبيرات السن منهن حيث تكون الأنسجة سميكة وضعيفة المرونة علاوة على ضيق فتحة المهبل عندهن بالنسبة لغيرهن ممن سبق لهن الإنجاب .

كما يجرى بصفة عامة في أي حالة ولادة يظهر للطبيبة المولدة خلالها احتمال حدوث تمزق بالأنسجة لبلوغها أقصى درجة من التمدد والاتساع .

كما يجري في حالات نزول الجنين في وضع غير طبيعي كالمجيء بالمقعدة أو الوجه . . أو حين تضطر المولدة لاستخدام الجفت في التوليد .

وعملية شق العجان تعتبر بصفة عامة جراحة سهلة ولا تتسبب عادة في حدوث مشاكل للأم . ولكن في حالة القيام بها بطريقة خاطئة يمكن أن تتسبب في بعض المشاكل مثل تشويه حجم وشكل المهبل بما قد يؤثر تأثيرا سلبيا على المعاشرة الجنسية ، وقد يحدث أيضا إحساس بالألم أثناء الاتصال الجنسي . وأحيانا قد يتسبب إجراء الشق الجراحي بطريقة خاطئة في حدوث تمزق بعضلات المستقيم وقد يحتاج ذلك لتدخل جراحي لإصلاحه .

ويجب بعد التوليد بعمل شق العجان المحافظة على نظافة الجزء المحيط بفتحة المهبل وحمايته من التلوث والعدوى بل يجب أن تتحاشى الأم لمس هذا الجزء بالأصابع .

كما يجب أن تتعلم الأم أثناء تواجدها بالمستشفى كيفية تطهير وتنظيف هذا الجزء لتتولى ذلك بنفسها أثناء تواجدها بالمنزل .

نصائح بعد الولادات الشاقة :

بعد الولادة الشاقة أو العسرة أو التي تطلبت تدخلا جراحيا بصور مختلفة ، قد تشعرين بالإنهاك والتعب أو بأنك قد صرت ضحية لعملية ولادة !

وفي مثل هذه الظروف تساعدك الإرشادات التالية على الارتياح وتخطي الأزمة :

* قومي من وقت لآخر بالتنفس بعمق وهدوء وانتظام وأنهي ذلك بخروج دفعة قوية من هواء الزفير تسترخين معها تماما .

كرري التنفس بهذه الطريقة عدة مرات يوميا لتساعدك على الهدوء والسكينة .

*حاولي جاهدة أن تحركي جسمك في الفراش بشتى الطرق ، كأن تقومي بتحريك أصابع القدمين لأعلى ولأسفل عدة مرات .. وأن تقومي بزحلقة قدمك على الساق الأخرى من أعلى لأسفل .. وحاولي كذلك عمل تمرين ” رفع الحوض ” عدة مرات.

* قد تجدين صعوبة في تفريغ البول بانتظام ، وربما لإحساسك بألم أثناء مرور البول .. ولكن حاولي جاهدة أن تتخطي هذه المشكلة ، ولكي تساعدي نفسك على ذلك قومي بدفع تيار ماء أثناء التبول وشجعي نفسك على إنزال البول مع إنزال هذا الماء .

* اهتمي بتناول قدر وفير من السوائل يوميا . فمن المتوقع أن تشعري بالعطش مع بدء إدرار اللبن . كما يساعدك ذلك على مقاومة مشكلة الإمساك التي قد تتعرضين ها بسبب وجودك في الفراش لمدة طويلة . وفي حالة حدوث الإمساك يمكن استعمال لبوس جلسرين لتسهيل خروج الفضلات . ولا تتوقعي أن تقومي بإخراج الفضلات بسهولة قبل اليوم الثالث بعد الولادة ، وخاصة أثناء تواجدك بالمستشفى حيث أن وجودك في مكان غريب عن منزلك قد يعوق عملية التبرز من الناحية النفسية .

* بعد عودتك للمنزل احرصي على الاسترخاء يوميا في حمام ماء دافئ ويفضل أن تضيفي لماء الحمام أحد الزيوت العطرية المناسبة ” مثل زيت اللافندر ” وأثناء الحمام احرصي على الاسترخاء والتنفس بعمق وهدوء .

إن مثل هذه الحمامات تساعد على إحساسك بالهدوء والطمأنينة بعد مشقة الولادة ..

كما أنها تساعد على استرخاء العضلات المجهدة ، وسرعة التئام الجروح وبعد انتهاء الحمام احرصي على ممارسة بعض الحركات الرياضية الخفيفة ثم استلقي بعدها على ظهرك واسترخي تماما .

وإذا كنت تعانين من ألم بالعنق أو بالكتفين فاسترخي بعد الحمام في فراشك مع وضع قربة ماء ساخن خلف رقبتك وظهرك .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *