الرئيسية / روايات جديده رواية روعه / قصة الحمار والاسد الماكر والعبرة منها

قصة الحمار والاسد الماكر والعبرة منها

الأسد والحمار
الأسد والحمار

في يوم من الايام كان الاسد يجول في الغابة بحثا عن طعامه فمر بوادى للحمير وبدا في  مهاجمته فهربت كل الحمير ما عدا حمارا واحدا لم يهرب ولم ينهق حتى فقصة اليوم هى قصص اطفال لياخذو العبرة منها بشكل رائع جدا

فتعجب الاسد بل دب الخوف في نفسه واخذ في الهروب فلما راي الحمار موقف الاسد الضعيف الجبان ,قام الحمار بمطاردة الاسد .
حتى وجد الحمار نفسة محاطا بالاسود من كل اتجاه وفطن وقتها انه تعرض لفخ 
فقال الحمار للاسود لقد علمت اننى الان في عداد الموتى ولكن لي سوال لما لا يخرج الى الاسد الجبان ويواجهنى ولما هرب منى ؟

فضحك الاسد وقال لقد كان بينى وبين الاسود رهانا انى احضر اليهم عشاء ديليفرى 🙂

رغم ان القصة بسيطة ومضحكة الا ان بها عبرة كبيرة حيث اننا في حياتنا الواقعيه قد نجد اناس على قدر كبير من البساطة وقلة الحيلة قد يتحمسون لتحدى من هم اكثر قوة وسلطة ونفوذ وينتهى بهم الحال مدمرين بل يتم اتهامهم بانهم هم من تسببو بذلك لانفسهم

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *