الرئيسية / روايات جديده رواية روعه / رواية مى الحلقة التاسعة

رواية مى الحلقة التاسعة

مى
مى

مي : مين هي دى الي هتمشي
عمر أول ما شفها رجع خطوتين لورا
عمر وهو متوتر : ا…إن. ….انتي ايه الي جابك تاني مش كنتي مشيتي
مي : انا ممشيتش انا امبارح الليل لقتكوا نمتوا فقلت اخرج اتفسح شويه لغاية لما تصحوا……….. انا نسيت اقلك انا مبنمش ولا باكل ولا بشرب ولا بتنفس
يعني مش هيخس من من عليك حاجه
عمر سبها ودخل اوضته تاني
مى دخلت وراه
عمر بدأ يقلع هدومه علشان يلبس هدوم الخروج ويروح الشغل
مي : ط…….طب انا خارجه
خرجت مي من اوضته عمي
مي بغضب : كل مره اتكسف الكسفه السوده دى ………. الي صحيح هو عمو كمال لسه نايم لما اشوفه
وبعدين مي دخلت اوضه كمال كان هو لسه نايم وبيشخر
مي بضحكه : انت هتقوم امتي بقا
كمال : خخخخخخخخخخ
مي : يعني مصمم يعني
كمال : خخخخخخخخخخ
مي : خلاص يا عم متزعقش انا خارجه أهو وبعد ما خرجت مي من اوضه كمال كان عمر فالمطبخ بيحضر فالاكل
مي : ايه دا انت بتطبيق وااااو
عمر مدلهاش اهتمام وفضل يعمل فالاكل تاني
مي : انت هترجع لوضع الصامت تاني
عمر خلص الأكل وبدأ يحط علي السفره وبعدين دخل اوضه كمال وصحاه وقعدوا هما الاتنين علي السفره علشان يكلوا
وبعد ما خلصوا أكل
عمر : طب يا جدى انا ماشي بقي
كمال: طب يا عمر روح انت علشان متتاخرش علي شغلك
مي : ايه دا انت بتشتغل ها بتشتغل ايه ها
عمر خرج من البيت علشان يروح الشغل ومي وراه
وبعد ما وصل الشركه دخل المكتب بتاعوا ( المكتب بتاع عمر قريب من مكتب السكرتيره مني )
عمر حط الشنطه بتاعتوا وبعدين راح علشان يسلم علي مني
عمر : صباح الخير يا مني
مى : مين دى يا عمر ها
(مني بنت عندها 26 أمها برازيليه وأبوها مصرى جميله جدا عيونها خضر وشعرها اسود طويل بشرتها بيضاء )
مني بابتسامة : ازيك يا عمر اخبارك ايه
عمر بابتسامة : انا تمام
مني : انا أسفه امبارح علشان الملف انا فعلا كنت مشغوله ومقدرتش اروح اوصلهم
عمر : برضوا بتتأسفي تاني يابنتي عادى انا اصلا كنت فاضي يعنى مفيش مشكله انا راجع المكتب تاني عايزه حاجه
مني : لا شكرا
عمر رجع المكتب تاني ومي من وقتها مبطلتش اسئله
مي : عمر مين مني دى ………. هى من مصر أصل شكلها زى الأجانب …….. انتوا الاتنين صحاب صح
عمر طنشها ومرضاش يتكلم معاها
ومسكت الشنطه بتاعتوا وطلع شوية ورق
مي بصت فالوقت كان كله حسابات
مي : ايه كميه الأرقام
مي بصتله بتفاجا : انت محاسب وااااو
تعرف انا اكتر حاجه كنت بكرها فالمدرسه هي الحساب
ولسه وبيتكلموا وفجاه عمر بص لمني وعنيه كلها شرار
مي استغربت من بصته فبتبص علي مني لقتها وقفه مع شخص وسيم جدا وقعده بتضحك
مي : هو دا خطبها وااااو حلوا اوى ودول لو اتجوزوا هيجيبوا اولاد شكلهم ايه
عمر فالوقت دا بص لمي وبعدين بدأ يزعق : اسكتي بقا انتي ايه وفجاه بيبص حوله لقي الشركه كلها بتبص عليه
عمر بسرعه اخد الشنطه بتاعتوا وخرج من الشركه ومي وراه
اخد تاكسي وراح البيت بتاعوا
دخل البيت كان جدوا كمال نايم
دخل الاوضه بتاعتوا وقعد علي السرير
مي : هتفضل تبصلها من بعيد
عمر بنرفزه : انتي بتقولي ايه
مي بضحكه خفيفه : انت فاكر اني مخدتش بالي دى عينيك بتلمع كل متبصلها دا غير أن عينيك بتضرب شرار لما تكلم حد تاني
عمر : تعرفي تسكتي
وبعدين فتح الباب وهيخرج
مى : عمر ………. انا مستعده اني اخليها تحبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *