الرئيسية / مـنـوعـات / فوائد تناول الخضروات

فوائد تناول الخضروات

3

ثمانية أعراض تصيب جسمك اذا لم تتناول مقدارا كافيا من الخضر والفواكه ، قد لاترغب فى تناولها ، ولكنا هنا نشرح لك بالتفصيل لماذا يجب عليك حتما أن تتناولها على آية حال . يمكن أن يصيب جسمك العديد من المشاكل وتستغرب من تلك الأعراض ولكننا نخبرك أن اغلبية تلك الأعراض يمكن أن تصيبك بسبب إمداد جسمك بكميات قليلة من الخضر والفاكهة

%d9%a8-%d8%a7%d9%94%d8%b4%d9%8a%d8%a7%d8%a1-%d8%aa%d8%b5%d9%8a%d8%a8-%d8%ac%d8%b3%d9%85%d9%83-%d8%a7%d8%b0%d8%a7-%d9%84%d9%85-%d8%aa%d8%aa%d9%86%d8%a7%d9%88%d9%84-%d9%85%d9%82%d8%af%d8%a7%d8%b1%d8%a7

١- التعرض لنقص الفيتامينات والاملاح المعدنية .
تحتوى الخضروات والفواكه على بعض العناصر الغذائية الأكثر حيوية لصحتنا ، ولكن أظهرت دراسة من جامعة جونز هوبكنز أن 11% فقط من البالغين يتناولون ثلاث حصص من الخضروات  وحصتين من الفواكه يوميا طبقا لتوصيات وزارة الزراعة ، وتوصلت دراسة حديثة من مركز السيطرة على الامراض الى نتائج مماثلة ، اذا ماذا يمكن أن يحدث اذا كنت لاتحصل على مايكفى ؟ وتتناول القليل جدا من الفواكه والخضروات مما يؤدى الى نقص فى العناصر الغذائية .
ربما كنت قد سمعت عن مرض الاسقربوط وهو المرض الذ ى كان يصيب البحارة فى الايام الخوالى أثناء الرحلات البحرية الطويلة ، والذى كان سببه نقص فيتامين ج ، وعلى الرغم من أنه غير شائع هذه الايام ، فانك معرض للاصابة به اذا كنت لاتحصل على مقدار كاف من فيتامين ج مع اعراض مثل نزيف اللثة وتكسرالشعيرات الدموية .

وطبقا لما أدلت به لورا مور يسجل اخصائى تغذية من جامعة تكساس بمركزالعلوم الصحيةفى كلية هيوستن للصحة العامة فان أوجه القصور الاخرى لها آثار جانبية غير سارة وتشمل فقر الدم وإضطراب الجهاز الهضمى جراء نقص حمض الفوليك ، الاكتئاب والارتباك بسبب نقص فيتامين ب6 ، العمى الليلى بسبب نقص فيتامين أ ، ضعف عام بسبب نقص الماغنسيوم ، نزيف بسبب نقص فيتامين ك ، وعدم إنتظام ضربات القلب بسبب نقص البوتاسيوم ؛ أليس هذا بكاف لجعلك تتناول سلة من القرنبيط ؟! إلا أنه يمكن الحصول على بعض هذه العناصر الغذائية من الأطعمة الأخرى ، وتحتوى الخضروات والفواكه على تركيزات عالية من هذه العناصر ولهذا فهى مصدر كبير لها .

٢- التعرض لمشاكل الجهاز الهضمى
بدون الخضروات والفواكه يصبح الانسان اكثر عرضة لأمراض الجهاز الهضمى مثل : الإمساك والبواسير والرتاج القولونى ، “تحتوى الخضر والفواكه على السيليولوز، مما يزيد من وزن البراز، ويخفف مروره ، ويقلل من وقت العبور .” وتشرح مور” انه بالإضافة الى احتوائها على الألياف فانها تساعد على تخفيف أو منع الامساك وتحفزمسار عضلات الجهازالهضمى بحيث تبقى على قوة ومقاومة الانتفاخ للخروج الى الحقائب المسماة الردب ، وتقلل الضغط على الأمعاء مما يقلل الضغط على أوردة المستقيم والذى يؤدى الى تضخمه مما  يسبب البواسير” .

وقد أظهرت دراسة من كلية الطب بجامعة هارفارد أن تناول غذاء غنى بالألياف التى توفرها الفواكه والخضروات يقلل الاصابة بأمراض الرتاج ، لاتتجاهل هذه الاعراض للرتاج القولونى .

٣-ارتفاع مخاطر الاصابة بالسرطان
طبقا لدراسات المركز الامريكى لأبحاث السرطان فإنه لايمكن لطعام واحد أن يحمى من السرطان ؛ ولكن إتباع نظام غذائى ملىء بالأطعمة ذات الأصل النباتى يمكن أن يساعد فى التقليل من مخاطر الإصابة بالسرطان ، ” المواد المضادة للأكسدة مثل فيتامين إى وفيتامين سى والكاروتينات قد يقلل من مخاطرالسرطان عن طريق حماية الخلايا السليمة من الجذور الحرة “.
وتقول مور” الكاروتينات أصباغ بما فى ذلك بيتا كاروتين والتى يمكن أن توجد فى السبانخ وغيرها من الخضروات ذات الأوراق الخضراء الداكنة والبرتقال والبطاطا والكوسا والجزر قد تقى من تلف الخلايا وارتبطت بانخفاض معدلات الإصابة بالسرطان “.

بعض الدراسات بما فى ذلك تقريرمن صندوق أبحاث السرطان  العالمى والمعهد الأمريكى لأبحاث السرطان قد أظهرت أن أنواع محددة من الفيتامينات تمنع أنواعا محددة من السرطان ولكن تناول الفيتامينات وحده لايكفى ، ويضيف المعهد الامريكى لأبحاث السرطان ” تشير الأدلة الى أنه يجب أن تتضافر الجهود لتكوين نظام غذائى متكامل مما يوفر أفضل حماية ، بالإضافة الى ذلك فان تناول الكثير من الدهون يرتبط بالسرطان ، ولهذا فان إستبدال هذه الأطعمة غير الصحية  بوجبات مليئة بالخضر والفاكهة سوف تقلل كثيرا من مخاطر الإصابة .

٤-مخاطر زيادة الوزن
إذا لم تكن تتناول الخضروات والفاكهة فى وجباتك ، فانت غالبا تتناول طعاما يحتوى على نسبة عالية من الدهون والسعرات الحرارية ، وقد أظهرت دراسة أجراها باحثون بكلية البرت اينشتاين للطب على مجموعة من السكان البالغين بالولايات المتحدة ممن يعانون من السمنة أنهم يتناولون كميات أقل من الخضروالفاكهة من الفئات ذوى الوزن الطبيعى   .

” الحمية التى تحتوى على أطعمة تتضمن نسبة كبيرة من كثافة الطاقة (كثافة الطاقة تعنى المزيد من السعرات الحرارية لكل جرام ) تؤدى فى الغالب الى الإفراط فى تناول الطعام وزيادة الوزن

تقول مور : ” الفواكه والخضروات منخفضة فى السعرات الحرارية ومنخفضة فى كثافة الطاقة يمكن للمرء أن يأ كل منها أكثر ويشعر بإرتياح مع عدد أقل من السعرات الحرارية” .

٥-جسمك يصبح أكثر عُرضه للإصابة بالسكرى
لأن زيادة الوزن ترتبط بداء السكر ، إنك تزيد من مخاطر إصابتك بالسكرى كلما تناولت طعاما عالى الكثافة بدلا من الخضروات والفواكه . ” وكونك تعانى من السمنة فهذا هو العامل الأكثرخطورة للإصابة بالنوع الثانى من داء السكرى وقد أظهرت الدراسات أن زيادة إستهلاك الخضر والفواكه قد تقلل بشكل غير مباشر من مخاطرالتعرض له .

يقول مور : وجدت أحد هذه الدراسات من جامعة تولين أن إستهلاك الخضروات الورقية والفواكه قد إرتبط بأقل معدل للإصاب بالسكرى ، أضف الى ذلك  إذا كنت فعلا مصابا بالسكرى

فإن عدم أكل الخضروات والفواكه يمكن أن يزيد الأمر سوءا، “وبالنسبة لمرضى السكرى فإن إستهلاكهم للكربوهيدرات مثل الخبز والأرزوالمكرونة أو الأطعمة المصنعة مما قد يسبب إرتفاع معدل السكر فى الدم وقد تخرج الأمور عن نطاق السيطرة “.

كما تقول : “يمكن استبدال هذه الأطعمة بالخضروات منخفضة الكربوهيدرات مثل الخضروات الورقية والبروكلى والقرنبيط والطماطم والباذنجان والفواكه كلها تساعد على تنظيم مستويات الجلوكوز ” .

٦-إرتفاع ضغط الدم
إن إتباع نظام غذائى عالى المحتوى من عنصر الصوديوم وقليل المحتوى من الخضر والفاكهة سوف يساهم فى إرتفاع ضغط الدم ، إن دراسة النظم الغذائية لإيقاف إرتفاع ضغط الدم قد أثبت إن إتباع نظام غذائى غنى بالفواكه والخضار يمكن أن يقلل من  ضغط الدم ، أما أولئك الذين لديهم بالفعل إرتفاع ضغط الدم فإن إتباع نظام غذائى يمكن أن يخفض ضغط الدم لديهم بقدر ماتستطيع الأدوية .

وتقول مور : ” إن إتباع نظام غذائى غنى بالخضروالفاكهة الغنية بالعناصر الغذائية مثل البوتاسيوم والكالسيوم والماغنسيوم وإنخفاض فى الصوديوم ويساعد فى تقليل الصوديوم فى نظامك الغذائى ، وبالتالى خفض ضغط الدم .

٧- زيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب
ترجع الإصابة بأمراض القلب جزئيا بسبب إنخفاض ضغط الدم ، وتناول الكثير من الخضر والفواكه يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية ، ولقد أظهرت الدراسات المختلفة بجامعة هارفارد ( قسم الصحة التمريضية ، قسم المتابعة المهنية الصحية )

فأولئك الذين تناولوا حصة ونصف من الخضروالفاكهة يوميا بالمقارنة مع من تناولوا ثمانى حصص أو أكثر فاولئك الذين تناولوا حصصا أكثركانوا أقل تعرضا بنسبة 30% لنوبة قلبية أو سكتة دماغية ، وأيضا  “فإن الخضر والفاكهة لاتحتوى على كوليسترول ؛ ولهذا يقول مور إستبدال الفواكه والخضروات للأغذية التى تحتوى على الكوليسترول قد يقلل من هذه المخاطر”

على الرغم من أنه صدر حديثا تقرير عن جمعية القلب الامريكية يذكر تحديدا أن الكوليسترول الغذائى قد لايكون له تأثير كبيرعلى الكولسترول فى الدم ( وهو عامل خطير رئيىسى لأمراض القلب والأوعية الدموية )  كما كان يعتقد سابقا . المبادىء التوجيهية الغذائية الأخيرة لوزارة الزراعة الامريكية مازالت تنادى بالحد من الكولسترول الغذائى .

٨-تُعرضك للإصابة بالإكتئاب
بدأ الباحثون فى فحص العلاقة بين طعامنا وصحتنا النفسية ، فى دراسة حديثة من اسبانيا كشفت مؤخرا إنه بإتباع نظام غذائى غنى بالفواكه والخضر مما نتج عنه انخفاضا ملحوظا فى معدلات الإ صابة بالإكتئاب ، من غير المعروف حتى الآن بالضبط لماذا الفواكه والخضروات قد يكون لهذا تأثير وقائى على الصحة العقلية ، ولكن مور تقول إن النقص فى المواد الغذائية مثل حمض
البانتوتينيك وفيتامين ب6 يمكن أن يكون سبب الإكتئاب لدى الاشخاص الذين لا يتناولون ما يكفى منها ، من اجل زيادة الجرعة الخاصة بك حتى لو كنت لاتستسيغ طعمها ، حاول تناولها فى صورة عصائر او حساء او مهروسة مع البطاطس ، او باضافتها الى السلطات ، او اخفاء الخضار فى الصلصات ، وعلى الرغم من ان المكملات الغذائية يمكن ان تساعد فى ملأ الفجوا ت
الغذائية ، فانك لايمكن ان تستبدل او تستغنى بها عن الغذاء الطبيعى .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *