الرئيسية / مـنـوعـات / فوائد الحجامة

فوائد الحجامة

38

اعضاء وزوار مدونة برودكاست مخمخة اليوم راح اقدم لكم موضوع عن

فوائد الحجامة ، ان الحجامة وسيلة من وسائل الطب البديل للعلاج أخذت من السنة النبوية الشريفة، والحجامة كانت تستخدم منذ القدم لما لها من فوائد صحية للجسمفهى تساعد في وقاية الجسم من العديد من الأمراض هذا بالإضافة إلى قدرتها في علاج الأمراض النفسية والجسدية وغيرها ، وكان الناس يلجأون إلى إستخدام الحجامة إذ أنهم لا يعرفون ما هو المرض أو أسبابه، وهذه الحجامة كانت إحدى الوسائل المحدودة للعلاج في هذا الوقت، وهناك نوعين من الحجامة منها ما يعرف بالحجامة الرطبة وفي هذه الطريقة يستخدم المشارط لإخراج الدم الفاسد من الجسم، ففى هذه الطريقة يستخدم المعالج المشرط المعقم للإحداث بعض من الجروح البسيطة والضغط عليها بالكاسات فيخرج منها الشوائب الدموية والدم الفاسد، ويتكون مكانها كريات دم جديدة ويصبح الدم صحياً ونشطاً أكثر.أما عن الطريقة الآخري للحجامة فهى الحجامة الجافة ففي هذه الطريقة تتم الحجامة بدون إحداث أى جروح ولكن عن طريق تغيير الضغط الداخلى والخارجي للجسم، فينتج عنها بقع حمراء مكان الحجامة التى تزول بعد فترة قصيرة، وهذه الحجامة يستخدمونها لعلاج الروماتيزم وقفل الظهر عند النساء وإحتباس البول، كما انه يساعد في تحسين نشاط الدورة الدموية بالجسم. وسنوضح فيما يلي أهم فوائد الحجامة:

فوائد الحجامة للنساء

  • من أهم فوائد الحجامة أنها تساعد في تنشيط الدورة الدموية كما أنها تعالج الإنسدادات الموجودة بالشرايين والأوردة الدقيقة والكبيرة ، كما أنها تعالج أيضاً الإنسدادات الموجودة في العقد والأوردة الليمفاوية.

  • تساعد الحجامة في تعديل مسارات الطاقة، كما أنها تعزز من إثارة أماكن ردود الفعل في الجسم وهذا يزيد من إنتباه المخ للجزء المضاب من الجسم ويعطي الأوامر المناسبة لباقي أجهزة الجسم لسرعة التصرف.

  • الحجامة لها دور فعال في إمتصاص المواد السامة الموجودة بالجسم وآثار الأدوية التى توجد على شكل تجمعات دموية تتراكم بين الجلد والعضلات وأماكن آخري بالجسم، وتتخلص من هذه السموم نهائياً عن طريق الخربشة الخفيفة على الجلد.

  • كما أن الحجامة تساعد في تقوية مناعة الجسم ضد الأمراض،فهى تستخدم في علاج الروماتيزم وخشونة الركبة وأملاح القدم وعرق النسا وآلام الظهر والرقبة والأكتاف كما أنها تساعد في علاج النقرس والروماتيد وغيرها من الأمراض الكثير التى تساعد في علاجها، وأيضاً لها دور فعال في تنظيم الهرمونات وبالأخص تلك التى توجد في الفقرة السابعة من الفقرات العنقية.

  • هذا بالإضافة إلى أن الحجامة لها دور فعال في التحكم في الحالة المزاجية للفرد .

  • تزيد الحجامة من القدرات الذهنية فهى تساعد في نشاط أجهزة المخ والحركة والسمع والإدراك والذاكرة والكلام.

  • كما أن الحجامة تزيد من نشاط الغدد وبالأخص الغدة النخامية، وأيضاً إمتصاص كمية الأحماض الزائدة بالجسم.

  • الحجامة لها القدرة على زيادة نسبة الكورتيزون بالدم وهذا بدوره يساعد في خفض الإحساس بالألم.

  • تساعد الحجامة في خفض نسبة البولينا بالدم ، كما أنها تقلل أيضاً من مستوى الكوليسترول الضار في الدم وزيادة مستوى الكوليسترول النافع.

  • تؤدى الحجامة إلى زيادة نسبة المورفين الطبيعي بالجسم.

  • كما أن الحجامة لها دور فعال في علاج الأمراض التى تتعرض لها النساء مثل نزيف الرحم وإنقطاع الدورة والإفرازات بأنواعها المختلفة، كما أنها تعالج مشاكل الحيض وزيادة نشاط المبيض،وإلتهابات الرحم وغيرها .

الوقت الصحيح للاحتجام:

أوضحت دراسات بعض العلماء أن الدورية القمريةلها علاقة بالحالة النفسية والعصية عند الفرد إذ أن الدكتور ليبر وهو أحد علماء النفس الأمريكين بميامي أشار إلى أن هناك ما يربط بين السلوك البشري والعدواني والحالة القمرية وبالأخص عند الميالين إلى الحوادث ومدمني الكحول وذوي النزاعات الإجرامية حيث قال ليبر أن هذه العلاقة تشبه إلى حد كبير العلاقة بين الجاذبية القمرية التى تؤدي إلى حركات المد والجزر بالبحار والمحيطات، فهذا المد يحدث ايضاً داخل أجسامنا عند إكتمال القمر بدراً حيث يحدث تهيج الخلاط وهياج الدم وتبيغه في الجسم، هذا ولم يغفل الدكتور محمد على البار هذه العلاقة حيث أشار إلى أن القمر عندما يصبح بدراً يحدث توتر نفسي وتهيج عصبي للفرد بدرجة كبيرة.

فوائد الحجامة للجنس و علاج مشاكل الضعف الجنسي:

علاج سرعة القذف بالعسل والاعشاب قبل الزواج وبعده

الضعف الجنسي من أكثر الأمراض إنتشاراً بين الرجال في هذه الأونة، كما أن هذا المرض يؤثر سلبياً على الفرد من الناحية النفسية والإجتماعية والصحية، هذه الأبعاد من الممكن أن تؤدي إلى تهديد حياة الآسر، ومن أهم فوائد الحجامة في علاج مشاكل الضعف الجنسي فهى كما يلي:

  • من أهم فوائد الحجامة تحفيز كلا من الجهاز السمبثاوي والباراسمبثاوي مما يؤدي إلى خفض الأسباب النفسية والتى تكون من أهم الأسباب المؤدية إلي مشاكل الضعف الجنسي مثل التوتر والإكتئاب.

  • هذا بالإضافة إلى أن الحجامة تساعد في زيادة قوة الإنتصاب إذ أنها تعمل على زيادة نشاط الدورة الدموية بالأخص في العضو الذكري.

  • وهناك أيضاً مادة نيتريك أكسيد (NO) والذى يزيد من إتساع الأوعية الدموية، مما يؤدى إلى زيادة سرعة تدفق الدم بالعضو الذكري، وهذا بدوره يحفز من إنتصابه، كما أن هذه المادة تزيد من إتساع الأوعية الدموية التى تغذي الأعصاب ممل يخفف من إلتهابها وبالتالي يؤدي إلى زيادة الإنتصاب.

  • من أهم ما يميز الحجامة أيضاً أنها تعمل على علاج مشاكل الضعف الجنسي المتعلقة بخلل الهرمونات أو بسبب المرض السكري أو أمراض ضغط الدم، وبالتالي فإن الحجامة لها دور فعال في علاج مشاكل الضعف الجنسي.

فوائد الحجامة في علاج تأخر الحمل:

الحجامة ليست وسيلة لعلاج الأمراض فقط إلا أن لها دور قوى ومحفز في تنشيط وتحسين خصوبة المرأة حيث أن الحجامة تزيد من قدرتها على الحمل والإنجاب وذلك لأنها تعمل على تحسين الدورة الدموية وتخلص الجسم من السموم الضارة التى من الممكن ان تنو داخل الرحم والمبايض، والتخلص من هذه السموم يؤدي إلى ما يلي:

  • الديتوكس:

لأن الحجامة طريقة تقوم على إمتصاص الدم من أجزاء معينة من الجسم فإنها بذلك تعمل على إزالة المواد الملوثة أو المستقبات التى تستقر داخل بعض خلايا الجسم ولا تخرج إلا بمثل هذه الطريقة وهى الحجامة وذلك يؤدي إلى طرد السموم نهائياً وتحسين نشاط الدورة الدموية بالجسم مما يؤدي إلى تهيءة الرحم بأفضل الطرق للحمل والإنجاب.

  • الحفاظ على صحة الرحم:

هناك بعض الأنسجة التى لها دور سلبي في إعاقة وصول الدم النظيف إلى الرحم والمنطقة المحيطة به وهنا تأتى فائدة الحجامة غذ أنها تساعد في تفكيك هذه الأنسجة والذى بدوره يساعد في علاج الكثير من مشاكل الخصوبة المتعلقة بالإنتباد الرحمي وبالتالي يزيد من فرص حمل المرأة والإنجاب.

  • التخلص من التوتر:

كثيراص ما تصبح محاولات الحمل أمر يدعو إلى القلق والتوتر ولذلك يلجأ الكثيرون للجامة لعلاج مشاكل التوتر هذه ويكون وسيلة للراحة لا القلق، حيث أنه من المعروف أن التوتر له مضاعفات سلبية كثيرة على صحة الفرد وعلى علاقاته بمن حوله وهنا أيضاً فإن التوتر من الممكن أن يؤدي إلى تأخر الحمل، ولذلك الحجامة وسيلة فعالة لحل هذه المشكلات.

الحالات التى لا يجب فيها اللجوء إلى الحجامة:

على الرغم من أن الحجامة تكون مفيدة في كثير من النواحة لحياة الفرد في علاج مشاكله والأمراض التى من الممكن أن يتعرض لها، لكن الحجامة ممنوعة على بعض الأفراد وهم كما يلي:

  • الأفراد الذين يعانون من مرض الكبد. أو أولئلك الذين يعانون من المرض السكري وسيولة الدم.

  • كما أن الحجامة ممنوعة لمرض تمزق الأربطة ولذلك يجبتجنب فعلها عند المنطقة المصابة.

  • ليس من الأفضل عمل الحجامة لمن يعانون من أعراض الرشح أو البرد مثل إرتفاع في درجة الحرارة وغيرها.

كما أنه لا يجوز القيام بالحجامة بعد تناول الطعام فوراً ولكن يجب أن ينتظر الفرد لفترة لا تقل عن ساعتين حتى لا تؤدي إلى بعض الأعراض السلبية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *