الرئيسية / مـنـوعـات / اهمية فيتامين دال للحامل

اهمية فيتامين دال للحامل

10

اعضاء وزوار مدونة برودكاست مخمخة اليوم راح اقدم لكم موضوع عن اهمية فيتامين دال للحامل

نبذة عن تناول فيتامين D أثناء الحمل

من المعروف أن جزءا كبيرا من صحة الطفل, و جهازه المناعي يبنى أثناء وجوده في رحم الأم, و من شأن طبيعة الغذاء و المكملات الغذائية التي تتناولها الأمهات التأثير سلبا أو ايجابا عليه, و في أحدى الدراسات الحديثة, و التي استمرت في دراسة صحة مجموعة من الأطفال من أشهر الحمل و حتى الخمسة أعوام الأولى في حياتهم, تبين أن تناول الأمهات لفيتامين D أثناء الحمل يؤثر و بشكل ملحوظ على سلامة و صحة الجهاز التنفسي للطفل.

pregnant-sun

أهمية فيتامين د

لفيتامين د الكثير من الفوائد و التي نذكر منها:

-يساعد في الحفاظ على صحة العظام ويمنع الاصابة ببعض الامراض مثل هشاشة العظام و الكساح.

-يعمل فيتامين د كهرمون محفز لامتصاص الكالسيوم و الفسفور

-يساعد في نمو الاسنان و الحفاظ عليها

-يحافظ على سلامة الجهاز العصبي

-يعمل على تقليل ضغط الدم في الجسم.

من اين نحصل على فيتامين د ؟

يمكن الحصول على فيتامين د من خلال التعرض لاشعة الشمس فهي المصدر الاول لفيتامين د خصوصا اشعة الشمس الصباحية. كما يمكن الحصول عليه من خلال تناول بعض الاطعمة مثل المكسرات و الاجبان و مشتقات الالبان ايضا كما يمكن الحصول على فيتامين د من خلال تناول بياض البيض.

فيتامين د للحامل في الاشهر الاولى

 تبين الدراسة التي أجريت على شريحة واسعة من الأطفال, أن انخفاض نسبة فيتامين D في دم الأم الحامل, يجعل الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالأمراض التنفسية مثل الربو, و خصوصا خلال الأشهر الأولى بعد الولادة, كما قد يولد مشكلة الصفير أثناء النوم و التي قد تستمر طيلة السنوات الأولى من عمر الطفل, في حال أن ارتفاع نسبة هذا الفيتامين في الدم الأم الحامل, و وجوده بنسبة كافية, يزيد من مناعة الطفل تجاه أمراض الجهازي التنفسي المختلفة, وتحسين جهاز المناعة لديه, مما يجعله أقل عرضة للعدوى،لذلك على الأم المحافظة على نسبة كافية من فيتامين D في الدم, و الذي يمكن أن تحصل عليه كمكمل غذائي على شكل أقراص دوائية, كما يمكنها أيضا الحصول عليه من خلال التعرض لأشعة الشمس, و الجدير بالذكر, أنه على الأمهات الحصول عليه من هذين المصدرين و ليس من أحدهما دون الأخر, من أجل تحقيق الفائدة الأكبر, و كذلك يمكنها  و بعد الولادة الاستمرار في تعريض الطفل لأشعة الشمس, من أجل المحافظة على مناعته, و على جهازه التنفسي.

اعراض نقص فيتامين د للحامل

لنقص فيتامين د اثناء مرحلة الحمل الكثير من الاعراض و المتمثله في كل مما يلي:

-تزداد خطورة الاصابة بتسمم الحمل عند نقص فيتامين د خلال مرحلة الحمل.

-ولادة طفل يتميز بضعف الجهاز المناعي لدية وسهولة اصابته بالامراض المختلفة.

-نقص فيتامين د خلال مرحلة الحمل يسبب اعاقات و اضطرابات في عملية النمو عند الجنين.

-تصبح عظام المرأة الحامل ضعيفة

-ضعف و وهن يصيب الأم اثناء فترة الحمل.

جرعة فيتامين د للحامل

أن الهدف الرئيسي من تناول فيتامين د خلال فترة الحمل هو الحفاظ على المستوى الطبيعي لهذا الفيتامين اثناء الحمل و بعده، لهذا يعتبر الحصول على ذلك الفيتامين امرا مها فهو يمنع الاصابة بهشاشة العظام عند الام ويمنع الاصابة بالتشوهات او بطء النمو عند الجنين، أما عن الجرعة الموصى بها فهي تكون حسب الكمية الناقصة في الجسم ففي المعدل يكون ما بين 2000 وحدة الى 4000 وحدة.

زيادة جرعة فيتامين د للحامل

ان الجرعات المفرطة من فيتامين د قد تتسبب بحدوث بعض المشاكل التي تتمثل في كل من:

-ارتفاع مستوى كميات الكالسيوم في الدم.

-حدوث التعب و الضعف النشاط و الطاقة.

-الاصابة بحالات من الامساك

-التقيؤ و الجفاف.

-فقدان الشهية و الوزن

-ضعف العضلات و عدم القدرة على التحمل.

-عدم انتظام دقات القلب.

حامل وعندي نقص فيتامين د

يجب على المرأة الحامل متابعة مستويات الفيتامينات التي يحتاجها الجسم خلال مراحل الحمل بدءا من الشهر الاول و حتى الشهر التاسع، لأن نقص تلك الفيتامينات بشكل عام وفيتامين د بشكل خاص يسبب مشاكل صحية لا تحمد عقباها عند كل من الام و جنينها، مثل الاصابة بهشاشة العظام عند الام و الاصابة بالكساح و الكثير من التشوهات عند الجنين.

فيتامين د وتأخر الحمل

أثبتت الكثير من التجارب و الابحاث المتعلقة بموضوع نقص فيتامين د و تأخر الحمل أن نقص فيتامين د يؤدي الى فشل المشيمة في اداء وظائفها، كما ان نقص ذلك الفيتامين يسبب الاصابه بتكيس المبايض عند النساء و بالتالي عدم القدرة على الانجاب او تاخر الحمل، ولهذا السبب ينصح بمراقبة متسوى فيتامين د في الجسم خلال مرحلة الحمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *