الرئيسية / مـنـوعـات / رجل حكيم ينصح ابنته قبل زفافها قائلًا

رجل حكيم ينصح ابنته قبل زفافها قائلًا

*رجل حكيم ينصح ابنته قبل زفافها قائلًا*
• تذرَّعي بالصبر إذا غضِب ولا تستفزيه؛ فليس أبغض إلى الرجل من امرأة تصبُّ زيت حماقتها على نار غضبه فتزيده تأجُّجًا.

• تقرَّبي إليه بعد أن تَهدأ ثورته بساعات، وعاتبيه في حنان ورفق، وراجعيه في تواضع وأدب، فليس أعز على قلب الرجل من امرأة تَعرف كيف تقهر بشمس العقل ظلمةَ الغضب.
• أطيعيه إلَّا فيما يُغضب الله، وشاركيه في فِكره، ولكن سلِّمي بأن عقله أغزر مادة من عقلك؛ فليس أقرب إلى نفس الرجل من امرأة تَلزم حدَّها، وتعترف بضعفها، وتهتدي بهدي الزوج، وتعتبره حاميها ومرشدها.

• تجمَّلي من أجله بأيسر كلمة وأوفر مجهود، وجمِّلي بيتك أيضًا ما استطعتِ؛ فليس أحب إلى الرجل من امرأة أنيقة تمرح أمامه في إطار جميل.
• لا تطمعي في ماله؛ بل اطمعي في حبِّه، وإلَّا أبغضك لأنانيتك وطمعك، وانصرف عنكِ لغيرك.
• أحسِني تربيةَ أولاده فهم في حبِّه؛ وإلَّا أبغضك لأنانيتك، واعلمي أنَّ أمانة أسرتك هي أمانة لوطنك.

• ابنتي، هذه وصيَّتي – يا حبيبة – في يوم عرسك، فإذا شئتِ أن تكوني سعيدة في زواجك، فاعملي بوصيَّتي يجزِك الله الخيرَ في حياتك، وترعَ عنايتُه بيتك، وتحل بركته عليك وعلى زوجك وأولادك.