الرئيسية / مـنـوعـات / اعشاب تساعد على حدوث الحمل.

اعشاب تساعد على حدوث الحمل.

اعشاب تساعد على حدوث الحمل.
تفاقم مشكل تأخر الحمل بشكل كبير في الاونة الأخيرة, فأصبحنا نشاهد تجريب الكثير من طرق المساعدة على حدوث الحمل, والبحث المستمر لعلاج الحمل أو تأخره. لكن في البداية دعونا نتعرف عن هذا المشكل:
فقد أجريت عدة دراسات في العشرين سنة الماضية أثبتت أن مشكل تأخر الحمل لا يأتي من المرأة وحدها كما كنا نتصوره لمدة طويلة, ف 40% من المشكل بسبب النساء, و 40% بسبب الرجال, و 10 % بسببهما معا, والمفاجأة أن 10% المتبقية تكون عادة بسبب ما سماه العلماء الغدد الصماء المشبوهة التي تحدث نتيجة لتأثرنا بالبيئة, من الماء والطعام والهواء.

قبل محاولة التعرف على طرق الحمل السريع والأعشاب أو الأغذية التي تساعد على ذلك, دعونا نتعرف على بعض أسباب تأخر الحمل بعد الزواج والتي ان تفاديناها قد نستغني عن الكثير من العلاجات.
• من بين أكبر أسباب تأخر الحمل عند الجنسين نجد استعمال حبوب منع الحمل لمدة طويلة أو لسنوات عديدة, فقد أثبت الأطباء اليوم أن تناولها لسنين كثيرة يؤدي الى تأخر الحمل بشكل كبير بعد قطعها.
• هناك بعض الممارسات كذلك التي يجب الاستغناء عنها لأنها تؤدي لنقص الخصوبة عند المرأة والرجل من أبرزها التدخين والتعاطي للمخدرات بالاضافة الى المواد الكيميائية.
• شخص الأطباء في 40 % من الحالات التي تعرض عليهم والتي تؤدي الى نقص في حركية الحيوانات المنوية وانخفاض معدل الخصوبة بسبب المراد الكيميائية التي تكون بسبب الاكياس البلاستيكية أو في المبيديات الكيماوية المستعملة في الزراعة والتي نتناولها في طعامنا بالاضافة الى مياه الشرب, لذلك يجب الحرص على تناول الأغذية الطبيعية دائما.
• من بين الأسباب التي تؤدي الى تأخير الحمل كذلك نجد سوء التغذية, الاعتماد على الاغذية المعدة خارج المنزل بالاضافة الى الأكل الزائد.
• الانهاك والتوتر بسبب مشاكل الحياة بالاضافة الى نقص في الهواء النقي يمكن أن يسبب في انخفاض معدل الخصوبة لدى الزوجين وتأخر الحمل, لذلك يجب الالتزام ببعض الحصص الرياضية للخفض من حدة المشكل.
• يجب الابتعاد عن تناول اللحوم الحمراء والدجاج التي تعتمد على العلاجات الهرمونية لأنها تخفض من حركية الحيوانات المنوية عند الرجل وتعطل التوازن الهرموني لدى النساء.

الأعشاب والأغذية التي تساعد على تسريع الحمل

بعد أن تيقنا أن مشكل تأخير الحمل يمكن أن يكون بنسبة كبيرة بسبب ممارساتنا اليومية ونظامنا الغذائي الذي سببه في الكثير من الاحيان الغدد الصماء, نتعرف فيما يلي عن أهما الأعشاب والأطعمة التي تساعد على علاج مشكل الحمل والتي تعتبر من أهم طرق الحمل وأسهلها.

• القرنبيط, البرتقال وكل الأغذية الغنية بالفيتامين C شرط أن تكون طبيعية: فقد بينت أبحاث كثيرة أجريت على نساء يعانين من تأخر الحمل أن هذه الأطعمة تساعد على الرفع من نسبة الخصوبة لديهن مقارنة مع النساء العاديات, بفضل الفيتامين C, كما لوحظ أيضا ارتهاع في نسبة افرازات البروجيستيرون.

• الأغذية الغنية بالأوميغا 3: هذه الأطعمة تسهل عملية تدفق الدم الى الرحم وزيادة نسبة احتمال الولادة, كما أنها تحمي من مشكل الولادة المبكرة وتزيد من وزن الجنين. يمكنك الاطلاع على أهم الأطعمة الغنية بالاوميغا 3 من هنا.

• السبانخ والبقوليات: فهي غنية بمادة الفولات, كما أن الأطباء يشجعون تناول حمض الفوليك عند محاولات الحمل, لأنه يزيد من جودة وكمية الحيوانات المنوية بالاضافة الى أنه يقي من مشكل التشوهات الخلقية.

• نبات القراص: فهو غني جدا بالكلوروفيل والمعادن التي تؤدي دور منشط هرموني وتنظم عملها ومستوياتها في الجسم, مما يساعد على الحمل بسرعة.

• عشبة عباءة السيدة: من أهم الأعشاب التي تسهل وتسرع حدوث الحمل, بفضل خصائص مادة اللوتين التي تعمل نفس عمل هرمون البروجيسترون, كما أنها تنشط عمل الجهاز التناسلي بأكمله. اقرأ مزيدا عن عشبة عباءة السيدة وفوائدها.

• أعشاب أخرى تساعد على الحمل بسرعة: هناك العديد من الأعشاب الأخرى التي تساعد على الحمل مثل المريمية, الحلبة, طلع النخيل الذكر, حبة البركة, العسل, قرع, الجزر وباقي أنواع الخضروات بالاضافة الى الزنجبيل.
~~~~~~