الرئيسية / روايات جديده رواية روعه / ماذا تعرف عن ( الفيروس ) سبحان الله

ماذا تعرف عن ( الفيروس ) سبحان الله

الفيروس

هو كائن حي دقيق، أصغر حجماً من البكتيريا، ولا يَستطيع النموّ أو التكاثر خارج الخلية الحية، فهو يغزو الخلية، ويَعتمد عليها للعيش، واستنساخ نفسه، ويُمكن أن تكون هذه النسخ متطابقة، أو تحمل بعض التغيرات، وهو ما يجعل الفيروس يؤثّر بشكلٍ مختلف على المصابين، مما يجعل العلاج صعباً.[١] يتكوّن الفيروس من مادّةٍ وراثية مُحاطة بالبروتين، والدهون، أو البروتينات السكرية، وتتواجد هذه الكائنات المجهرية في كل مكان تقريباً على وجه الأرض، ويُمكن أن تصيب الحيوانات، والنباتات، والفطريات، وحتى البكتيريا.[٢]

دورة حياة الفيروس

هنالك بعض المراحل الأساسيّة التي تمر بها دورة حياة جميع الفيروسات، وتشمل:[٣]

عملية الامتصاص: يعلق الفيروس بخلية مضيفة.
عملية الدخول: يقوم الفيروس بحقن الحمض النووي DNA أو RNA الخاص به في الخلية المضيفة، ويوظّف إنزيماتها لصالحه ويسيطر على الخلية.
عملية النسخ المتماثل: تبدأ الإنزيمات بإنتاج جزيئات فيروسية جديدة.
عملية التجمع: تتجمع الجزيئات المنتجة معاً لتشكيل فيروس جديد.
عملية الإفراج: تقتل الفيروسات الجديدة الخلية المضيفة، لتنطلق وتبحث عن خلايا مضيفة جديدة.

الأمراض التي تسبّبها الفيروسات

تتسبّب الفيروسات بالإصابة بالعديد من الأمراض البشرية، وتشمل:[٢]

الجدري (بالإنجليزية: smallpox).
نزلات البرد، ومنها الإنفلونزا (بالإنجليزية: flu).
الحصبة (بالانجليزية: measles)، والنكاف (بالانجليزية: mumps)، والحصبة الألمانية (بالانجليزية: rubella)، وجدري الماء (بالانجليزية: chicken pox)، والقوباء المنطقية (بالانجليزية: shingles).
التهاب الكبد (بالإنجليزية: hepatitis).
الهربس (بالإنجليزية: herpes) والقروح الباردة (بالانجليزية: cold sores).
شلل الأطفال (بالإنجليزية: polio).
داء الكلب (بالإنجليزية: rabies).
الإيبولا (بالإنجليزية: Ebola)، وحمى بسبب فيروس هانتا (بالإنجليزية: Hanta fever).
فيروس نقص المناعة البشرية الإيدز (بالإنجليزية: HIV).
مرض الالتهاب الرئوي اللانمطي سارس (بالإنجليزية: Severe acute respiratory syndrome/SARS).
حمى الضنك (بالإنجليزية: dengue fever).
تجدر الإشارة إلى أنّ بعض الفيروسات، مثل فيروس الورم الحليمي البشري (HPV) يُمكن أن تؤدّي إلى السرطان.

الفيروسات الحميدة

هنالك فيروسات حميدة موجودة في أمعاء الإنسان، وتساعده على هَضم الطعام، بالإضافة إلى أنواع أخرى تساعد على الوقاية من البكتيريا الخطرة بما في ذلك البكتيريا الإشريكية القولونية (بالإنجليزية: Escherichia coli).[٢]