الرئيسية / اخبار منوعه / نهاية الحوثيين في الضالع (صور)

نهاية الحوثيين في الضالع (صور)

ulsHD8

CGDmEcBUoAEavqn

“هنا الضالع حين ولّى من نجا من المقامة الشعبية الدبر، ودحر من وقع في مواجهتها أسيرًا أو قتيلًا، لتزيل الجرافات جثثهم من شوارعها”.

كشفت الصور التي نشرها نشطاء بموقع التواصل الاجتماعي “”، الخسائر الفادحة التي لحقت بالمليشيات الحوثية، بعد أن دحرتهم عناصر المقامة الشعبية المؤيدة لشرعية الرئيس عبدربه منصور هادي في مدينة الضالع.

وتمكنت عناصر المقاومة الشعبية -أمس الثلاثاء- من السيطرة على 3 مواقع عسكرية، تقع على الأطراف الشمالية لمدينة الضالع، جنوبي اليمن، بعد معارك عنيفة مع المتمردين الحوثيين وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح.

وأفادت تقارير إخبارية، أن عناصر المقاومة سيطرت على موقع السوداء، آخر معاقل الحوثيين في الضالع، بعد معارك عنيفة بينما أسرت أكثر من 30 حوثيًّا وتدمير دبابات وعربات مدرعة لهم، وذلك بعد سيطرتها على مبنى نادي النصر في منطقة الجليلة شمال الضالع، الذي كانت قوات الحوثي تتخذه موقعًا للقنص، كما سيطرت على مدرسة الوبح.

كانت المقاومة قد سيطرت على كل معسكرات ومواقع قوات الحوثي وقوات صالح في الضالع، وبينها معسكرات اللواء 33، واستولت على عشرين دبابة وراجمات صواريخ ومدرعات ونحو عشرين رشاشًا مضادًّا للطائرات، وأسلحة خفيفة متنوعة، بالإضافة إلى مخازن للقذائف والذخائر.

دخل الحوثيون الضالع في الـ23 مارس الماضي، قبل يومين فقط من انطلاق عاصفة الحزم، وتعدّ الضالع من أبرز معاقل الحراك الجنوبي المطالب بالانفصال عن الشمال والداعم بقوة حاليًا على الأرض لمعسكر الرئيس عبدربه منصور هادي.

كما تعتبر المحافظة البوابة الشمالية لمدينة عدن، وقد يؤثر فقدان الحوثيين للسيطرة على عاصمة المحافظة على التعزيزات والإمدادات التي يرسلونها إلى عدن.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *